20 أيار مايو 2014 / 10:19 / منذ 3 أعوام

بورصة دبي تسجل أدنى مستوى في 6 أسابيع وأبوظبي تهبط

1010 جمت - تراجع مؤشر دبي إلى أدنى مستوى إغلاق في ستة أسابيع مع قيام المستثمرين بالبيع لجني الأرباح بعد موجة صعود لما يقرب من 18 شهرا.

ونزل المؤشر 4.1 بالمئة إلى 4656 نقطة مسجلا أدنى إقفال منذ السابع من ابريل نيسان.

وهبط المؤشر 5.5 بالمئة في الجلسة السابقة لكن مكاسب في أوائل معاملات اليوم الثلاثاء بعثت على التفاؤل. غير أن الشراء لم يستمر والسوق متراجعة الآن 12.6 بالمئة في أسبوع مقلصة مكاسب 2014 إلى 38 بالمئة.

والمؤشر مرتفع 187 بالمئة منذ مطلع 2013 مع تجدد الثقة في القطاع العقاري لدبي وعودة المتعاملين إلى سوق الأسهم في الإمارة بفعل طفرة تجارية وسياحية لكن المحللين يحذرون من صعوبة المحافظة على تلك المكاسب.

وتراجع مؤشر أبوظبي 2.5 بالمئة إلى 4750 نقطة وهو أدنى إغلاق منذ 16 مارس آذار والتراجع الرابع في خمس جلسات. والمؤشر مرتفع 10.7 بالمئة في 2014.

-------------------

0955 جمت - هبط مؤشر كويت 15 للأسهم القيادية 0.9 بالمئة ليغلق عند 1191 نقطة بينما ارتفع المؤشر السعري الأوسع نطاقا 0.4 بالمئة إلى 7379.8 نقطة.

وقال عدنان الدليمي مدير شركة مينا للاستشارات إن "المضاربات امتدت حاليا للأسهم القيادية .. وأصبحت هناك شريحة (من المتداولين) تمتلك الأسهم القيادية من أجل المضاربة."

وأضاف أن عمليات تبادل المركز أصبحت واضحة وبشكل يومي بين الأسهم القيادية والأسهم الرخيصة حيث باع المتداولون اليوم الأسهم القيادية بأسعار جيدة ليشتروا الأسهم الرخيصة التي هبطت في الجلسة السابقة ووصلت لمستويات مغرية.

وهبطت أسهم زين ثلاثة بالمئة وبنك الكويت الوطني واحدا بالمئة وبنك برقان 1.8 بالمئة بينما ارتفعت أسهم الراي 8.6 بالمئة والمستثمرون 5.3 بالمئة ومنازل ثلاثة بالمئة.

--------------------

0811 جمت - ارتفع مؤشر سوق الأسهم السعودية في مستهل التعاملات مدعوما بمكاسب أسهم البتروكيماويات لكنه يظل بعيدا عن مستوى المقاومة القوي 9830 نقطة.

وزاد المؤشر 0.09 بالمئة إلى 9733.66 نقطة وكان اقترابه من 9830 نقطة خلال الجلسات القليلة الماضية أدى لعمليات بيع لجني الأرباح في الأسهم القيادية.

وجاء صعود اليوم مدعوما بأسهم البتروكيماويات ولاسيما بعد استقرار سعر خام برنت فوق 109 دولارات للبرميل حيث وازنت القلاقل وانخفاض الإنتاج من ليبيا عضو منظمة أوبك أثر الضغوط الناجمة عن توقعات لزيادة مخزونات النفط الأمريكية إلى مستوى قياسي.

وقاد الصعود سهم سابك ذو الثقل بمكاسب 0.03 بالمئة. وارتفعت أسهم سامبا 0.35 بالمئة والسعودي الفرنسي 0.2 بالمئة.

في المقابل انخفضت أسهم مصرف الإنماء 0.27 بالمئة والحكير 0.29 بالمئة وحلواني 0.65 بالمئة والاتصالات السعودية 0.03 بالمئة.

---------------------

‭‭‭‭‭0744‬‬‬‬‬ جمت - ارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية في مستهل التعاملات مدعوما بمكاسب قوية للأسهم القيادية بصدارة البنك التجاري الدولي.

وصعد المؤشر 0.5 بالمئة إلى 8628.2 نقطة متجاوزا أعلى مستوى في 69 شهرا الذي سجله يوم الخميس عند 8582.7 نقطة.

وقاد الصعود اليوم سهم التجاري الدولي الذي قفز 1.1 بالمئة.

وزادت أسهم هيرميس 1.5 بالمئة وبايونيرز 1.3 بالمئة.

في المقابل انخفض سهم العربية للاسمنت اثنين بالمئة وماريدايف 0.5 بالمئة.

------------------

0645 جمت - شهد مؤشر دبي تذبذبات في المعاملات المكبرة مع استهداف المشترين لأسهم الشركات المرتبطة بالقطاع العقاري في حين استقرت أبوظبي دون تغير يذكر.

وتراجع مؤشر دبي 0.3 بالمئة إلى 4843 نقطة. وارتفع المؤشر 1.4 بالمئة في المعاملات المبكرة ثم تراجع سريعا مع تجدد البيع.

كان المؤشر نزل 5.5 بالمئة أمس الاثنين مواصلا خسائره للجلسة الرابعة على التوالي وسط ما قال بعض المحللين إنه قد يكون بداية تصحيح طويل المدى.

وقال سانيالاكسنا مانيباندو مدير الأبحاث في أبوظبي الوطني للأوراق المالية "عطلات الصيف اقتربت لمعظم الناس وكثيرون كسبوا أموالا كافية وسيبقون خارج السوق حتى أغسطس آب أو سبتمبر أيلول."

وتوقع قبل بدء جلسة اليوم الثلاثاء تجدد الشراء من مستثمرين كانوا ينتظرون للدخول عند أسعار منخفضة وهو ما قد يجشع متعاملين آخرين على مواصلة النشاط لكن عدا ذلك من المرجح أن تظل المعاملات ضعيفة في دبي لبضعة أسابيع على الأقل.

وتتجه معظم الأموال إلى أسهم الشركات العقارية وهي هدف مفضل للمضاربين.

وتراجع سهم أرابتك للبناء 1.2 بالمئة وإعمار العقارية 0.1 بالمئة والاتحاد العقارية 0.5 بالمئة.

وارتفعت الأسهم الثلاثة أكثر من واحد بالمئة في مستهل الجلسة وهي متداولة بنسبة سعر إلى الأرباح تبلغ 58 و25 و4.8 على الترتيب حسبما تظهره بيانات لرويترز.

----------------------

0640 جمت - ارتفع المؤشر الرئيسي لبورصة الكويت 0.25 بالمئة إلى 7367 نقطة بينما هبط مؤشر كويت 15 للأسهم القيادية 0.5 بالمئة إلى 1196 نقطة.

وقال مجدي صبري المحلل المالي إن هبوط الأسهم القيادية جاء كرد فعل على ما وصفه بالإغلاقات "التجميلية" لبعض الأسهم في نهاية جلسة أمس الاثنين مشيرا إلى تراجع الأسهم على مدار الجلسة ثم ارتفاعها في اللحظات الأخيرة.

وهبطت أسهم بنك الكويت الوطني واحدا بالمئة والمباني وبنك برقان 1.8 بالمئة.

وارتفعت أسهم امتيازات 5.6 بالمئة وبتروجلف 4.8 بالمئة والمستثمرون 2.6 بالمئة. (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below