خسائر حادة للأسهم المصرية بعد فرض ضرائب على الأرباح

Thu May 29, 2014 12:22pm GMT
 

1212 جمت - هوت بورصة مصر بشكل عنيف خلال معاملات اليوم الخميس بعد موافقة الحكومة المصرية على فرض ضريبة عشرة بالمئة على أرباح البورصة والتوزيعات النقدية والمجانية.

وهبط المؤشر الرئيسي 3.45 بالمئة ليغلق عند 8242.9 نقطة والمؤشر الثانوي 2.6 بالمئة ليغلق عند 589.50 نقطة.

وبلغت قيم التداول 1.339 مليار جنيه.

وقال وزير المالية المصري هاني قدري دميان لرويترز اليوم الخميس إن الحكومة وافقت على فرض ضريبة رأسمالية على أرباح البورصة والتوزيعات النقدية والأسهم المجانية بنسبة عشرة بالمئة تحصل سنويا.

ومالت معاملات المصريين والعرب تجاه المشتريات بينما اتجهت معاملات الأجانب نحو البيع المكثف.

وهوت أسهم المنتجعات 10 بالمئة والمصرية للاتصالات والقلعة 9.1 بالمئة والعربية للأقطان 8.8 بالمئة.

وقال إبراهيم النمر من نعيم للوساطة في الأوراق المالية "السوق كسر نقطة إيقاف الخسائر نستهدف الآن مستوى 8000-8100 نقطة."

وخسرت أسهم طلعت مصطفى 8.2 بالمئة واوراسكوم للاتصالات 7.5 بالمئة وبايونيرز 7.3 بالمئة وهيرميس سبعة بالمئة.

وقال دميان أن الضرائب على البورصة تدخل ضمن الدفعة الأولى من اصلاحات ضريبية على الدخل من المتوقع أن تحقق لأكبر بلد عربي من حيث تعداد السكان عشرة مليارات جنيه(1.4 مليار دولار) وربما أكثر.   يتبع