بورصة قطر تتعافى مع تنامي جاذبية التقييمات

Tue Jul 1, 2014 8:57am GMT
 

0830 جمت - تعافت البورصة القطرية بعد تراجعها شبه المتواصل الشهر الماضي مع بدء المستثمرين في تصيد الصفقات وتلاشي الضغط فيما يبدو على التقييمات.

وصعد المؤشر الرئيسي لبورصة الدوحة 3.3 بالمئة. وكان سهم مصرف الريان الإسلامي أكبر الرابحين على المؤشر إذ ارتفع 5.5 بالمئة إلى جانب سهمي صناعات قطر وبروة العقارية اللذين صعدا 4.7 و5.5 بالمئة على الترتيب.

وخسرت البورصة 16 بالمئة في يونيو حزيران بعد ارتفاعها لأعلى مستوياتها في نهاية مايو بفضل إدراجها على مؤشر ام.اس.سي.آي للأسواق الناشئة مع بورصتي دبي وأبوظبي.

وشهدت الأسواق الثلاثة بعد ذلك عمليات بيع مكثفة لجني الأرباح زادت من حدتها أزمة العراق وخروج المستثمرين الأفراد من السوق قبل شهر رمضان.

وقال عامر خان المسؤول التنفيذي الكبير لدى شعاع لإدارة الأصول في دبي "بعد هبوط دبي وقطر يوجد الكثير من الأسهم التي تبدو جذابة جدا من ناحية التقييم."

وأشار خان إلى سهم إعمار العقارية المدرجة في دبي الذي صعد 2.5 بالمئة رغم انخفاض مؤشر سوق الإمارة 1.3 بالمئة.

------------------

  يتبع