بورصة مصر تصعد بقوة وسط تبديل مراكز بين الأجانب والمصريين

Tue Jul 15, 2014 11:48am GMT
 

1135 جمت - واصلت بورصة مصر صعودها القوي للجلسة الثانية على التوالي خلال معاملات اليوم الثلاثاء بدعم واضح من اقبال الأجانب بشدة على الشراء لإعادة تكوين مراكز مالية على المدى المتوسط والطويل مقابل جني أرباح بقوة من قبل صناديق الاستثمار المصرية.

وارتفع المؤشر الرئيسي 1.12 بالمئة ليغلق عند 8603.98 نقطة والمؤشر الثانوي 0.86 بالمئة ليغلق عند 613.05 نقطة.

وبلغت قيم التداول 626.740 مليون جنيه.

وشهدت جلسة اليوم مشتريات قوية من قبل المتعاملين الأجانب على الأسهم القيادية وخاصة أسهم سوديك وطلعت مصطفى والبنك التجاري الدولي بينما أنتهزت صناديق الاستثمار المصرية شراء الأجانب وبدأت في عمليات جني أرباح للأسهم التي قامت بشرائها بأسعار رخيصة من قبل.

ومالت معاملات الأجانب إلى الشراء بينما اتجهت معاملات المصريين والعرب نحو البيع بقوة.

وكسبت أسهم سوديك 4.65 بالمئة وطلعت مصطفى 3.6 بالمئة والمصرية للاتصالات 2.2 بالمئة وجهينة 2.05 بالمئة.

وقال محسن عادل من بايونيرز لإدارة صناديق الاستثمار "هناك اعادة تكوين مراكز مالية من قبل الاجانب على المدى المتوسط والطويل بينما قامت صناديق الاستثمار المصرية اليوم بعمليات اقتناص أرباح على المدى القصير."

وارتفعت أسهم اوراسكوم للاتصالات 1.6 بالمئة وبايونيرز والقلعة 1.5 بالمئة وبالم هيلز 1.4 بالمئة والتجاري الدولي 1.35 بالمئة.

وقال محمد النجار من المروة لتداول الاوراق المالية "السوق يستهدف 8800 نقطة ولكننا مازلنا في حاجة لزيادة أحجام وقيم التداول لنقترب من المليار جنيه حتى نستطيع كسر مستوى المقاومة المقبل."   يتبع