الأسهم السعودية تواصل صعودها والدار يهبط بأبوظبي

Sun Aug 3, 2014 3:25pm GMT
 

من أندرو تورشيا

دبي 3 أغسطس آب (رويترز) - واصلت سوق الأسهم السعودية صعودها اليوم الأحد بعد أنباء الشهر الماضي عن فتح البورصة أمام الاستثمار الأجنبي المباشر. واستقرت معظم الأسواق الخليجية الأخرى في معاملات متواضعة بعد عطلات العيد.

وارتفع المؤشر السعودي لليوم الخامس وزاد 0.9 بالمئة إلى أعلى مستوى في ست سنوات عند 10303 نقاط في موجة صعود أوقد شرارتها الإعلان عن السماح للمستثمرين الأجانب من المؤسسات بشراء الأسهم من النصف الأول من العام القادم.

لكن التركيز تحول عن شركات البتروكيماويات الكبيرة والبنوك المرجح أن يفضلها الأجانب إلى أسهم مثل دار الأركان للتطوير العقاري الذي زاد 0.9 بالمئة.

وارتفع سهم بترورابغ 3.7 بالمئة ليخترق ذروة العام الحالي السابقة التي سجلها في أوائل يونيو حزيران بعد قول الشركة إن أرامكو السعودية وسوميتومو كيميكال ستحولان إليها ملكية منشأة بتروكيماويات مزمعة قيمتها 32 مليار ريـال (8.5 مليار دولار).

وكانت سوق أبوظبي هي الأضعف بين البورصات الرئيسية في المنطقة بتراجعها 1.2 بالمئة إلى 4993 نقطة. وكان سهم الدار العقارية هو الأنشط وهبط 3.2 بالمئة إثر الإعلان عن قفزة 168 بالمئة على أساس سنوي في صافي ربح الربع الثاني من العام بعد استبعاد مكاسب غير متكررة من اندماج. وتماشى ذلك مع تقديرات المحللين.

وشهد سهم دانة غاز تعاملات كثيفة أيضا قبل إعلان نتائج الربع الثاني التي قد تتضمن تفاصيل عن عمليات الشركة في العراق ومحاولات استرداد متأخرات هناك. وأغلق السهم منخفضا 1.4 بالمئة.

وتحركت معظم الأسواق الأخرى في نطاق ضيق مع استمرار تأثر الثقة بتراجع الأسواق الأمريكية نهاية الأسبوع الماضي بفعل أزمة ديون الأرجنتين والارتباك بشأن السياسة النقدية الأمريكية والتوترات الجيوسياسية.

ونزلت دبي 0.2 بالمئة بفعل الأداء الضعيف لكثير من الشركات المرتبطة بالقطاع العقاري لكن سهم إعمار العقارية ذات الثقل والتي من المتوقع أن تعلن نتائج الربع الثاني خلال أيام ارتفع 0.8 بالمئة.   يتبع