بورصة دبي تتعافى مع صعود الأسواق العالمية

Thu Oct 9, 2014 4:01pm GMT
 

من أولجاس أويزوف

دبي 9 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - تعافت سوقا الأسهم في دبي والبحرين اليوم الخميس مع صعود الأسواق العالمية لكن بورصتي أبوظبي ومصر واصلتا الهبوط لكن بوتيرة أبطأ في غياب كثير من المستثمرين في امتداد لعطلة عيد الأضحى.

وتراجعت أسواق الأسهم في الشرق الأوسط أمس الأربعاء مع هبوط الأسهم العالمية تحت ضغط المخاوف بشأن النمو الاقتصادي. لكن دلائل على أن مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) ربما يتوخى الحذر في رفع أسعار الفائدة ساهمت في تعافي أسواق عالمية رئيسية.

وتعافى أيضا خام برنت من أدنى مستوياته في عامين الذي سجله أمس مع تراجع الدولار. ومن غير المتوقع أن يكون لاسعار النفط تاثير كبير مباشر على اقتصاد دولة الإمارات العربية المتحدة لأن الحكومة لديها احتياطيات وفيرة وهو ما يتيح لها الحفاظ على مستويات مرتفعة للإنفاق الحكومي لكن أسعار الخام ربما تؤثر على معنويات المستثمرين.

وقال سباستيان حنين رئيس إدارة الأصول لدى المستثمر الوطني في أبوظبي "نحن نسير على خطى الأسواق العالمية.. لا أكثر ولا أقل."

وزاد مؤشر سوق دبي 0.9 بالمئة. وكان سهم إعمار العقارية الداعم الرئيسي للمؤشر بصعوده 1.8 بالمئة بينما قفز سهم أرابتك القابضة للبناء 4.7 بالمئة.

وارتفع مؤشر سوق البحرين 0.2 بالمئة في حين انخفض المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.1 بالمئة بعدما كان صعد 0.3 بالمئة في وقت سابق من الجلسة.

وهبط المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 0.4 بالمئة تحت ضغط من تراجع سهم البنك التجاري الدولي 0.7 بالمئة.

ولا تزال أحجام التداول منخفضة في البورصات الأربع حيث لم يرجع بعد كثير من المستثمرين من عطلة العيد بينما لا تزال أسواق الأسهم في السعودية والكويت وقطر وسلطنة عمان مغلقة.   يتبع