تفاقم خسائر بورصة مصر في منتصف المعاملات

Sun Oct 12, 2014 10:32am GMT
 

1013 جمت - تفاقمت خسائر بورصة مصر خلال منتصف معاملات اليوم الأحد وسط تسابق المتعاملين الأجانب والعرب على البيع وخاصة في الأسهم القيادية وهو ما عكسته الزيادة الملحوظة في قيم التداول عن الجلسات القليلة الماضية.

وهبط المؤشر الرئيسي للسوق 2.8 بالمئة ليصل إلى 9284.5 نقطة والمؤشر الثانوي 2.3 بالمئة ليصل إلى 636.9 نقطة.

وخسرت الأسهم نحو 9.1 مليار جنيه من قيمتها السوقية.

وبلغت قيم التداول 358.202 مليون جنيه.

ومالت معاملات العرب والأجانب إلى البيع بينما اتجهت معاملات المصريين إلى الشراء وسيطرت معاملات الأفراد على معظم تداولات جلسة اليوم.

وهوت أسهم مصر الجديدة للإسكان 7.4 بالمئة وهيرميس 7.3 بالمئة ومدينة نصر للإسكان 5.7 بالمئة وبايونيرز 5.5 بالمئة.

وقال إبراهيم النمر من نعيم للوساطة في الأوراق المالية "السوق كان فيه ضعف واضح الفترة الماضية بعد الصعود الذي حققناه.. نزول الأسواق العربية والعالمية ساعد في نزول السوق بشكل أكبر اليوم."

وهبطت بورصات الأسهم الخليجية بشدة اليوم متأثرة بالاتجاه النزولي العالمي وخسر مؤشر سوق دبي 6.5 بالمئة ونزل مؤشر السوق السعودية أكثر من خمسة بالمئة كما نزل مؤشر سوق أبوظبي 3.5 بالمئة.

وفي السوق المصرية هبطت أسهم جلوبال 4.9 بالمئة وحديد عز 4.6 بالمئة وطلعت مصطفى 4.1 بالمئة وسوديك 5.1 بالمئة.   يتبع