المؤشر السعودي عند أدنى مستوى في 3 أشهر وأسهم تتعافى من موجة هبوط

Wed Oct 15, 2014 1:00pm GMT
 

1250 جمت - أنهى مؤشر سوق الأسهم السعودي تعاملات الأربعاء عند أدنى مستوى في ثلاثة أشهر بفعل استمرار المخاوف بشأن تراجع الأسهم العالمية ونزول أسعار النفط واقتراب موعد اكتتاب البنك الأهلي التجاري.

ويسعى المتعاملون لتوفير سيولة للمشاركة في اكتتاب البنك الأهلي التجاري الذي سيبدأ الأحد المقبل إذ يعتزم أكبر مصرف في المملكة من حيث قيمة الأصول جمع 22.5 مليار ريال (ستة مليارات دولار) عبر أكبر طرح للأسهم في الشرق الأوسط وثاني أكبر اكتتاب في العالم خلال 2014.

وبنهاية تعاملات اليوم هبط المؤشر السعودي 2.7 بالمئة إلى 9903 نقاط لينزل دون عشرة آلاف نقطة للمرة الاولى منذ 13 يوليو تموز.

وبين 161 سهما جرى تداولها انخفض 147 سهما وصعد 12 سهما فقط فيما استقر سهمان دون تغيير.

وقاد النزول سهما سابك والراجحي الثقيلان بخسائر 3.6 بالمئة و2.15 بالمئة على الترتيب.

كما نزلت أسهم الإنماء وجبل عمر وسامبا وتصنيع والعربي الوطني والاتصالات وصافولا بنسب تراوحت بين 2.02 و5.2 بالمئة.

ولم يرتفع سوى الأسهم الصغيرة وتلك التي تغلب عليها المضاربة وكان أبرزها أسمنت القصيم واسمنت العربية بمكاسب 0.8 بالمئة و0.5 بالمئة على الترتيب.

وفي القاهرة أنهى المؤشر الرئيسي للبورصة التعاملات على ارتفاع نسبته 0.18 بالمئة ليغلق عند 8894 نقطة ليوقف موجة نزول دامت ثلاث جلسات متتالية.

وسجل سهما سيدي كرير للبتروكيماويات وحديد عز أكبر مكاسب على المؤشر بصعود اثنين بالمئة لكل منهما.   يتبع