ناسداك دبي تبرم اتفاقا لدعم الإدراج المزدوج للشركات المصرية

Thu Nov 6, 2014 11:57am GMT
 

من أندرو تورشيا

دبي 6 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - اتفقت بورصة ناسداك دبي مع شركة مصر للمقاصة والإيداع والقيد المركزي على الترويج للإدراج المزدوج لأسهم الشركات المصرية في دبي في علامة على تنامي الروابط الاستثمارية بين الاقتصادين.

وذكر الجانبان اليوم الخميس أن الاتفاق يهدف إلى إقامة روابط فنية تسهل عمليات الإدراج المزدوج.

وقال محمد سليمان عبد السلام رئيس مجلس إدارة مصر للمقاصة إن الاتفاق سيشجع أيضا على تدفق استثمارات المحافظ من الإمارات العربية المتحدة إلى الأسواق المصرية من خلال السماح للمستثمرين الإماراتيين بتسوية معاملاتهم عبر بورصة ناسداك دبي.

وذكر عبد السلام للصحفيين أن هذا سيقلل من حجم المخاطر التي يواجهها المستثمرون مقدرا حجم الاستثمارات الإماراتية في البورصة المصرية حاليا بنحو 14 مليار جنيه (مليارا دولار).

من جانبه قال حامد علي الرئيس التنفيذي لناسداك دبي إن بعض الشركات المصرية أبدت اهتمامها بفكرة الإدراج المزدوج لزيادة فرص وصولها إلى المستثمرين الخليجيين الذين يتمتعون بوفرة في السيولة وتعزيز وجودها في المنطقة.

وأحجم علي عن التعليق بخصوص التفاصيل لكن شركة أو.سي.آي إن.في الهولندية المملوكة لرجل الأعمال المصري ناصف ساويرس قالت اليوم الخميس إنها تسعى لتقسيم شركة أوراسكوم للإنشاء والصناعة التابعة لها إلى شركتين وقيد شركة أوراسكوم للإنشاء في بورصة مصر والإمارات خلال الربع الأول من 2015.

ويتزايد اهتمام المستثمرين الإماراتيين بمصر منذ أن عزل الجيش الرئيس السابق محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين في العام الماضي وهو ما دفع الإمارات ودول خليجية أخرى إلى تقديم مساعدات بمليارات الدولارات للقاهرة.

وذكر عبد السلام أن مصر للمقاصة تبحث أيضا إمكانية إبرام اتفاق مع بورصة أبوظبي لدعم الإدراج المزدوج.

وأدرج البنك التجاري الدولي -أكبر بنك مدرج في مصر- أسهمه في بورصة أبوظبي قبل عشر سنوات لكنه ألغى الإدراج بعد ذلك بسبب قلة تداول أسهمه وهو ما عزاه عبد السلام إلى غياب الدعاية.

وقال علي إن بورصة ناسداك دبي تسعى أيضا إلى إبرام اتفاقات مع بورصتين خارج منطقة الشرق الأوسط لكنه لم يحددهما. (إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم درار)