9 تشرين الثاني نوفمبر 2014 / 08:40 / منذ 3 أعوام

المؤشر السعودي يرتفع صباحا وسهم موبايلي يواصل الهبوط

0813 جمت - ارتفع مؤشر سوق الأسهم السعودي في مستهل تعاملات الأحد أولى جلسات الأسبوع بدعم من مكاسب الأسهم القيادية فيما واصل سهم موبايلي الهبوط للجلسة الرابعة على التوالي ليسجل اليوم أدنى مستوى في 32 شهرا بعدما قالت الشركة إنها لن توزع أرباحا عن الربع الثالث.

وصعد المؤشر 0.25 بالمئة إلى 9673.3 نقطة مدعوما في الأساس بمكاسب سهمي الراجحي وسابك الثقيلين اللذين ارتفعا 0.8 بالمئة وواحد بالمئة على الترتيب.

كما زادت أسهم بنك الرياض 2.9 بالمئة وسامبا 1.8 بالمئة.

في المقابل سجل سهم موبايلي خسائر للجلسة الرابعة على التوالي وانخفض اليوم 4.3 بالمئة إلى 56 ريالا بحلول الساعة 0803 بتوقيت جرينتش ليصل إلى أدنى مستوى في 32 شهرا ويرفع إجمالي خسائره إلى 30 بالمئة منذ الإعلان عن نتائج مخيبة للآمال وتعديل قوائم 18 شهرا في الثالث من نوفمبر تشرين الثاني.

ويوم الخميس الماضي قالت ثاني أكبر مشغل للاتصالات في المملكة إن مجلس إدارتها أوصى بعدم توزيع أرباح عن الربع الثالث من العام الجاري وإنها ستقيم جدوى توزيع الأرباح عن الأرباع القادمة بما يتماشى مع أهداف الشركة وتطلعات المستثمرين.

وبحسب بيانات تومسون رويترز هذه هي المرة الأولى منذ الربع الثالث 2011 التي توقف فيها موبايلي توزيع الأرباح على المساهمين.

وخلال الاسبوع الماضي صدمت موبايلي المستثمرين بإعلانها عن خفض أرباحها لعام 2013 وللنصف الأول من 2014 بما إجماليه 1.43 مليار ريـال (381.2 مليون دولار) بسبب أخطاء محاسبية.

وكان السهم بدأ موجة النزول من مستوى 87 ريالا في 26 أكتوبر تشرين الأول لتصل خسائره منذ ذلك الحين وحتى صباح اليوم إلى 35.6 بالمئة.

وفي عموم السوق نزلت أسهم صافولا 0.4 بالمئة والمتقدمة 0.2 بالمئة والاتصالات السعودية 0.3 بالمئة.

---------------------

0935 جمت - سجلت أسهم الواحة كابيتال ارتفاعا حادا في التعاملات المبكرة بعد ان اعلنت الشركة أن أرباح الربع الثالث قفزت لأكثر من المثلين بفضل ارتفاع الدخل من حصتها في ايركاب القابضة.

وحققت الواحة أرباحا صافية قدرها 301.2 مليون درهم (82 مليون دولار) في ثلاثة أشهر حتى 30 سبتمبر ايلول ارتفاعا من 107.1 مليون درهم في الفترة المقابلة من العام الماضي.

وسجلت ايركاب التي تملك الواحة كابيتال فيها حصة 14.1 بالمئة ارتفاعا بنسبة 118 بالمئة على أساس سنوى في نصيب السهم من أرباح الربع الثالث.

وقفز سهم الواحة سبعة بالمئة إلى 2.92 درهم في حين ارتفع مؤشر أبوظبي 1.3 بالمئة وسجل السهم ثالث أكبر حجم تداول في البورصة. وتخطى السهم مستوى مقاومة فني عند 2.85 درهم وهو أعلى مستوى سجله في اواخر اكتوبر تشرين الأول.

-----------------------

0917 جمت - صعدت أسواق الأسهم في دولة الإمارات العربية المتحدة وقطر في أوائل التعاملات بعدما زادت إم.إس.سي.آي لمؤشرات الأسواق أوزان عدة أسهم محلية على مؤشرها للأسواق الناشئة خلال مراجعة نصف سنوية.

وارتفع مؤشر بورصة قطر 0.5 في المئة وصعد سهم الخليج الدولية للخدمات التي تقدم خدمات منصات الحفر 2.7 في المئة وقالت إم.إس.سي.آي إنها ستدرج سهم الشركة على مؤشرها في نهاية نوفمبر تشرين الثاني.

وزاد سهما بنك قطر الوطني وصناعات قطر القياديان واحدا و1.1 في المئة على الترتيب. وكان السهمان من بين الأسهم التي خفضت إم.إس.سي.آي أوزانها حينما رفعت تصنيف الإمارات وقطر إلى وضع السوق الناشئة في مايو آيار.

وفي المراجعة التي نشرت نهاية الاسبوع الماضي وتسرى في نهاية الشهر الحالي ألغت ام.اس .سي.آي خفض وزن عدد من الأسهم بمعامل تعديل 0.5 وعزت ذلك لتخفيف القيود على الملكية الاجنبية.

وارتفع سهم بنك الدوحة واحدا في المئة وسهم البنك التجاري القطري 0.4 في المئة والسهمان أيضا ضمن القائمة.

وصعد مؤشر سوق دبي 0.5 في المئة مع صعود سهم إعمار العقارية واحدا في المئة وسهم بنك دبي الإسلامي 0.3 في المئة. وزاد أيضا وزن السهمين نظرا لإلغاء معامل التعديل.

وارتفع المؤشر العام لسوق أبوظبي 1.5 في المئة مدعوما بسهم بنك الخليج الأول الذي قفز 5.1 في المئة بعد زيادة وزنه في المؤشر.

----------------------

0619 جمت - قفز سهم بنك الخليج الأول الإماراتي 4.5 بالمئة عند الفتح اليوم الأحد بعد ان رفعت ام.اس.سي.آي للأسهم وزن السهم على مؤشر الاسواق الناشئة خلال مراجعة نصف سنوية.

كما صعد سهما إعمار العقارية 2.5 بالمئة وبنك دبي الإسلامي 1.6 بالمئة على الترتيب بعد رفع وزنيهما ايضا.

وصعد مؤشر أبوظبي 1.6 بالمئة بفضل صعود سهم الخليج الأول كما زادت بورصة دبي 1.5 بالمئة.

وفي المراجعة التي نشرت نهاية الاسبوع الماضي وتسرى في نهاية الشهر الحالي رفعت ام.اس .سي.آي وزن الأسهم الإماراتية الثلاثة وأربعة أسهم قطرية وعزت ذلك لتخفيف القيود على الملكية الاجنبية.

وفي مايو أيار رفعت ام.اس .سي.آي تصنيف البلدين إلى سوق ناشئة ولكنها خفضت وزن عدد من الشركات بمعامل 0.5 بسبب القيود على الملكية الاجنبية ومخاوف تتعلق بالسيولة الكلية. والآن قررت العدول عن الخفض.

---------------------

0608 جمت -أوقفت مؤشرات سوق الكويت للأوراق المالية مسارها النزولي خلال بداية معاملات اليوم الأحد لتصعد بعد سلسلة قوية من التراجعات نهاية الأسبوع الماضي.

وارتفع مؤشر كويت 15 بنسبة 0.55 بالمئة ليصل إلى 1151.6 نقطة والمؤشر السعري الرئيسي 0.27 بالمئة ليصل إلى 7154.4 نقطة.

وكانت السوق الكويتية شهدت مسارا نزوليا مع هبوط أسعار النفط واقبال بعض المستثمرين على تجميع بعض الاسهم عند مستويات متدنية للأسعار.

وصعد سهم بنك الكويت الوطني أكبر بنك في البلاد 1.03 بالمئة وبنك الكويت الدولي 1.7 بالمئة وبيت التمويل الكويتي 1.3 بالمئة.

وشارك في الصعود أسهم زين 1.6 بالمئة والقرين للبتروكيماويات 4.6 بالمئة وبوبيان للبتروكيماويات 1.4 بالمئة.

ونزلت أسهم مشاريع 1.4 بالمئة والأغذية 3.5 بالمئة. (تغطية صحفية مروة رشاد في الرياض - تحرير نادية الجويلي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below