المؤشر الكويتي يهبط 1.3 في المئة بسبب أسعار النفط

Sun Nov 16, 2014 10:20am GMT
 

0958 جمت - أغلق مؤشر بورصة الكويت الرئيسي اليوم هابطا 1.3 في المئة إلى 7107.65 نقطة كما هبط مؤشر كويت 15 للأسهم القيادية 1.04 في المئة إلى 1137.8 نقطة بسبب هبوط أسعار النفط.

وقالت صحيفة القبس الكويتية اليوم في عنوانها الرئيسي إن سعر برميل النفط الكويتي خسر 36 في المئة من أعلى سعر بلغه في 2014 بينما كان العنوان الرئيسي لصحيفة الوطن "هل انتهى عصر أوبك؟"

ومن المقرر أن يعقد مجلس الوزراء اليوم اجتماعا طارئا مع المجلس الأعلى للبترول لمناقشة أسعار النفط وتداعيات ذلك على الميزانية العامة ومستقبل التنمية في البلاد.

وقال مجدي صبري المحلل المالي لرويترز إن هبوط أسعار النفط هو العامل الوحيد الذي يفسر هبوط البورصة لاسيما مع تحقيق الشركات أرباحا جيدة في الربع الثالث كما أن البورصة لم توقف التداول عن أي من أسهم الشركات الرئيسية اليوم بسبب التأخر في إعلان البيانات الفصلية.

واضاف صبري "نتائج الشركات (في الربع الثالث) لا تدعو لهذا الهبوط الحاد.. انخفاض أسعار النفط المتتالية وهبوطها لأقل من 75 دولار يعطي انطباعات أننا سنعاني في القادم من الايام وسوف يؤثر ذلك على المشاريع والاقتصاد."

وألقى عدنان الدليمي مدير شركة مينا للاستشارارت باللوم على الحكومة التي قال إنها "لا تحرك ساكنا" لإنقاذ البورصة من الهبوط المتواصل في مؤشراتها.

وأضاف الدليمي أن الحكومة "تركت البورصة لقوى العرض والطلب وهذه القوى غير متوازنة في الوقت الحالي.. قوة البيع اليوم أقوى بكثير من قوة الشراء."

وهبطت غالبية أسهم مؤشر كويت 15 القيادية ومنها بنك الكويت الوطني واحدا في المئة وبيتك 2.6 في المئة وأغذية 0.7 في المئة ومجموعة الصناعات الوطنية 2.9 في المئة.

كما هبطت أسهم أجيليتي 1.1 في المئة والقرين للبتروكيماويات 1.8 في المئة وبوبيان للبتروكيماويات 2.8 في المئةوبنك الكويت الدولي 1.7 في المئة والمباني واحدا بالمئة.   يتبع