تراجع معظم بورصات الشرق الأوسط وأسهم الاتصالات تهبط بسوق عمان

Mon Nov 24, 2014 4:51pm GMT
 

من أولجاس أويزوف

دبي 24 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - تراجعت معظم أسواق الأسهم في الشرق الأوسط اليوم الاثنين بينما هوت أسهم شركات الاتصالات في سلطنة عمان بعد أن اقترح مجلس الشورى زيادة الضرائب عليها.

ونزل مؤشر سلطنة عمان 1.2 بالمئة مع هبوط أسهم شركة أريد عمان وشركة الاتصالات العمانية عمانتل بنسبة 4.8 بالمئة وأربعة بالمئة على الترتيب.

واقترح مجلس الشورى إجراءات تهدف إلى تقليص عجز موازنة عام 2015 من بينها زيادة الضرائب على شركات الاتصالات إلى 12 بالمئة من سبعة بالمئة وقال إنه يجب ألا يتحمل المشتركون هذه الزيادة.

وتراجعت البورصة القطرية 0.5 بالمئة مع نزول سهم بنك قطر الوطني 1.5 بالمئة بينما انخفض مؤشر سوق دبي 0.1 بالمئة واستقر المؤشر العام لسوق أبوظبي دون تغير يذكر.

وقال سيباستيان حنين رئيس إدارة الأصول لدى المستثمر الوطني في أبوظبي "هناك نوع من الخمول في السوق... فالمستثمرون ينتظرون ورود أنباء من فيينا."

واستقر سعر خام برنت قرب 80 دولارا للبرميل في الوقت الذي عقدت فيه القوى العالمية مفاوضات اليوم الأخير من جولة محادثات البرنامج النووي الإيراني وقبل اجتماع الدول الأعضاء بمنظمة أوبك لبحث هدف الإنتاج.

ونزل مؤشر البورصة السعودية 1.2 بالمئة وسط موجة انخفاض واسعة. وتراجع مؤشر قطاع البتروكيماويات 0.8 بالمئة بينما خسر قطاع البنوك 1.1 بالمئة مع هبوط سهم البنك الأهلي التجاري أكبر مصارف المملكة 1.2 بالمئة.

وهبط المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 1.3 بالمئة مع تراجع معظم الأسهم. ونزلت أسهم طلعت مصطفى وسوديك 3.7 بالمئة و5.4 بالمئة على الترتيب.   يتبع