تراجع معظم بورصات الخليج وعمان تتصدر الخسائر بعد خفض تصنيف

Sun Dec 7, 2014 8:07am GMT
 

0712 جمت - هبطت معظم أسواق الأسهم في منطقة الخليج في أوائل التعاملات بعدما شهدت أسعار النفط مزيدا من الانخفاض في نهاية الأسبوع الماضي وكانت بورصة عمان الأشد تضررا نظرا لخططها لخفض الإنفاق وزيادة الضرائب.

وتراجع مؤشر سوق مسقط للأوراق المالية 1.9 في المئة مع هبوط جميع الأسهم على قائمته. وانخفض سهم ريسوت للأسمنت بالحد الأقصى اليومي عشرة في المئة بعدما قالت الشركة إن وزارة النفط والغاز ستضاعف سعر الغاز الذي تستخدمه العام القادم.

وهبط سهما شركتي الاتصالات أريد عمان والعمانية للاتصالات (عمانتل) 9.6 و3.1 في المئة على الترتيب. وفي الشهر الماضي اقترح مجلس الشورى العماني زيادة رسوم الامتياز في قطاع الاتصالات إلى 12 في المئة من الإيرادات من سبعة في المئة.

وتكافح عمان للحصول على إيرادات حكومية جديدة حيث يضغط هبوط أسعار النفط العالمية على ماليتها العامة وهي أضعف من جيرانها الأثرياء المصدرين للنفط.

وعدلت ستاندرد آند بورز للتصنيف الإئتماني يوم الجمعة نظرتها المستقبلية للدين السيادي العماني إلى سلبية من مستقرة مشيرة إلى أن مخاطر تدهور الأوضاع المالية والخارجية ربما تصبح أكثر حدة عما هو متوقع حاليا.

وفي أنحاء أخرى تراجع مؤشر سوق دبي 0.5 في المئة مع هبوط السهمين القياديين إعمار العقارية وبنك دبي الإسلامي واحد و0.7 في المئة على الترتيب.

وانخفض مؤشر بورصة قطر 0.6 في المئة بينما خالف المؤشر العام لسوق أبوظبي الاتجاه النزولي ليصعد 0.5 في المئة مدعوما بالبنوك الكبيرة. وارتفع سهم بنك الخليج الأول 2.2 في المئة وسهم بنك أبوظبي التجاري واحدا في المئة.

---------------------   يتبع