مقدمة 1-بورصة أبوظبي تعلق تداول الأسهم التي تتراجع 5%

Sun Dec 14, 2014 3:05pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل وخلفية)

من مها الدهان

أبوظبي 14 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - تعتزم سوق أبوظبي للأوراق المالية تعليق تداول الأسهم بشكل مؤقت عند تراجعها خمسة بالمئة بموجب قواعد جديدة تسري من اليوم الأحد وذلك مع استمرار تأثر الأسواق في منطقة الخليج جراء انخفاض أسعار النفط.

ويبيع المستثمرون الأسهم الخليجية تحت وطأة انهيار أسعار النفط أكثر من 45 بالمئة منذ يونيو حزيران وسط تخمة معروض الأمر الذي قد ينال من النمو في منطقة تعتمد اقتصاداتها على تصدير النفط والغاز.

وأغلقت بورصة أبوظبي منخفضة 3.6 بالمئة اليوم الأحد وهي أول سوق خليجية تحاول احتواء التراجعات. وقالت في بيان اليوم إن تعليق التداول لخمس دقائق سيتيح للمستثمرين مراجعة صفقاتهم وتقييم سبب تراجع السهم.

وبموجب القواعد القائمة ترتفع الأسهم 15 بالمئة على الأكثر وتنخفض بما لا يزيد على عشرة بالمئة في اليوم الواحد لكن لم تكن السوق تفرض قيودا أخرى على حركة السعر خلال اليوم.

وقال راشد البلوشي الرئيس التنفيذي لبورصة أبوظبي في تصريحات لرويترز "نلاحظ قيام بعض المستثمرين بصفقات دون دراستها بشكل كاف ودون معرفة كافية.

"ندرس ذلك منذ فترة وكنا سنطبق القرار في الوقت المناسب لكن بالطبع رأينا أن الوقت قد حان."

ومثل تلك القيود شائعة في العديد من الأسواق المتقدمة وتهدف إلى منع التقلبات الجامحة في أسعار الأسهم بسبب التهافت على البيع أو أخطاء المتداولين عندما يجري إدخال رقم خطأ.

لكن تيمور الدريني مدير مبيعات الشرق الأوسط وشمال افريقيا في نعيم للسمسرة بالقاهرة بدا متشككا في جدوى القواعد الجديدة.

وقال "مثل تلك الإجراءات تبعث بالإشارات الخاطئة إلى المستثمرين .. مثل تلك القيود لا تعطي المستثمرين الثقة. إذا كانت الأسهم ستتراجع فلا مناص من ذلك." (شارك في التغطية أولجاس أويزوف في دبي - إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية)