المؤشر السعودي يرتد صاعدا بعد تصريحات اقتصادية مطمئنة

Wed Dec 17, 2014 9:14am GMT
 

0840 جمت - ارتد مؤشر سوق الأسهم السعودي من أدنى مستوياته في 19 شهرا والذي سجله بنهاية تعاملات أمس وقفز أكثر من اثنين بالمئة في بداية تعاملات الأربعاء بعد تصريحات مطمئنة لوزير المالية السعودي ابراهيم العساف عن استمرار الإنفاق الحكومي والنمو الاقتصادي رغم تحديات الاقتصاد العالمي.

وقفز المؤشر 2.02 بالمئة إلى 7472.1 نقطة في الدقائق الأولى من الجلسة قبل أن يقلص مكاسبه إلى 0.21 بالمئة بحلول الساعة 0846 بتوقيت جرينتش.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس) اليوم عن وزير المالية السعودي إبراهيم العساف قوله إن المملكة ستواصل في 2015 اتباع سياسة مالية تسير عكس الدورات الاقتصادية رغم تحديات الاقتصاد العالمي.

وقال العساف "هذه السياسة ستستمر في الميزانية القادمة وما بعدها مما سيمكن الحكومة من الاستمرار في تنفيذ مشاريع تنموية ضخمة والإنفاق على البرامج التنموية خاصة في قطاعات الصحة والتعليم والخدمات الاجتماعية إضافة لتغطية الاحتياجات الأمنية والعسكرية."

وتوقع الوزير تحقيق نمو اقتصادي إيجابي نتيجة الإنفاق الحكومي والدور الحيوي للقطاع الخاص السعودي.

وكان سوق الأسهم السعودي هبط بأكبر نسبة نزول يومي في ست سنوات وأنهى تعاملات أمس الثلاثاء عند أدنى مستوى في 19 شهرا بفعل تخوف المتعاملين من تأثر الاقتصاد بهبوط أسعار النفط.

وأدى ذلك لحالة من الذعر بين المتعاملين الذين عبروا على وسائل التواصل الاجتماعي عن مطالبتهم بتوضيح من الجهات الحكومية بشأن الوضع الاقتصادي وأبدوا تخوفهم من أن يستمر الانهيار دون توقف كما حدث في عام 2006 وقبيل الأزمة المالية العالمية في 2008.

وحقق هاشتاج "انهيار سوق الأسهم السعودي" على موقع تويتر انتشارا كبيرا وتجاوزت التغريدات عليه أكثر من 150 ألفا في الساعات الأولى من اطلاقه وتفاعل عليه متعاملون واقتصاديون بارزون.

وبعد تراجع جماعي للأسهم المدرجة أمس ارتفع اليوم 61 سهما فيما نزل 101 سهم واستقر سهم واحد بين 163 سهما جرى التداول عليها صباحا.   يتبع