مؤشر دبي يقفز 11.4% ويقود صعود أسواق الأسهم الخليجية

Thu Dec 18, 2014 8:43am GMT
 

0729 جمت - قفزت سوقا الأسهم في دولة الإمارات العربية المتحدة في أوائل التعاملات اليوم الخميس بعدما تعافت أسعار النفط في وقت متأخر أمس الأربعاء وبعد أن قالت الحكومة السعودية إنها ستواصل الإنفاق الضخم.

وقفز مؤشر سوق دبي 11.5 في المئة مع ارتفاع جميع الأسهم على قائمته واقتربت بعض الأسهم من الحد الأقصى للصعود اليومي عند 15 في المئة. وقفز سهم إعمار العقارية القيادي 14.4 في المئة وهيمن على أحجام التداول.

وارتفع سهم دريك آند سكل انترناشونال للمقاولات 13.6 بالمئة بعدما قالت الشركة إن مجلس إدارتها سيدرس إعادة شراء ما يصل إلى عشرة بالمئة من أسهمها في اجتماع يوم 22 ديسمبر كانون الأول الجاري.

ويأتي هذا الإعلان - إلى جانب إعلان شركة الواحة كابيتال وبنك أبوظبي التجاري أمس عن برامج لإعادة شراء الأسهم - كإشارة على أن الشركات الإماراتية تعتقد أن أسهمها باتت أرخص من اللازم.

وصعد المؤشر العام لسوق أبوظبي 6.6 في المئة مع ارتفاع الأسهم بشكل عام بقيادة البنوك. وقفز سهم بنك الإتحاد الوطني 14.8 في المئة وسهم مصرف أبوظبي الإسلامي 11.6 في المئة. وقفز سهم الدار العقارية أكبر شركة تطوير عقاري مدرجة في الإمارة بالحد الأقصى اليومي 15 في المئة.

وقال سباستيان حنين رئيس إدارة الأصول لدى المستثمر الوطني في أبوظبي "إنه خليط من صعود النفط وأسواق الأسهم الأمريكية إضافة إلى أنباء من السعودية أمس" مشيرا إلى الأسباب وراء الصعود.

وأضاف "تضررت أسواق الأسهم دون داع في الجلسات القليلة السابقة."

واستقر خام القياس العالمي مزيج برنت تسليم فبراير شباط أمس مرتفعا إثنين في المئة عند 61.18 دولار للبرميل مع توقف موجة بيع استمرت أسابيع. واستقر برنت نسبيا اليوم.

وكان الهاجس الرئيسي للمستثمرون في الخليج خلال الأسابيع الماضية هو أن يدفع هبوط أسعار النفط الحكومات إلى خفض الإنفاق. لكن وزير المالية السعودي إبراهيم العساف قال أمس الأربعاء إن حكومته ستواصل الإنفاق بقوة على المشاريع التنموية والخدمات الاجتماعية في ميزانيتها لعام 2015. ومن المتوقع الإعلان عن الميزانية السعودية الاثنين المقبل.   يتبع