المؤشر السعودي يقفز 7.5% وأسهم مصر ترتد صاعدة بمكاسب 3.4%

Thu Dec 18, 2014 9:06am GMT
 

0830 جمت - قفز المؤشر السعودي أكثر من سبعة بالمئة وتجاوزت مكاسب المؤشر المصري ثلاثة بالمئة في مستهل تعاملات الخميس وسط تداولات قوية بعدما سجلت أسعار النفط صعودا مساء أمس الأربعاء.

وقفز المؤشر السعودي 7.5 بالمئة إلى 8210 نقطة بعد ارتداده أكثر من أربعة بالمئة أمس الأربعاء بفضل تصريحات مطمئنة لوزير المالية السعودي ابراهيم العساف حول استمرار الإنفاق الحكومي على مشروعات التنمية.

وأنهت عقود برنت تسليم فبراير شباط التعاملات مرتفعة اثنين بالمئة عند التسوية إلى 61.18 دولار للبرميل أمس الأربعاء بعد أسابيع من الخسائر الحادة والبيع شبه المتواصل. وشهدت الأسعار استقرارا نسبيا في تعاملات الخميس.

وبلغت التداولات مستوى قياسيا في الدقائق الأولى من الجلسة وبلغت قيمتها 2.8 مليار ريال. وارتفعت كافة الأسهم التي جرى التداول عليها صباحا وعددها 163 سهما.

وسجل 25 سهما ارتفاعات تجاوزت تسعة بالمئة من بينها 19 سهما حققت النسبة القصوى للارتفاعات البالغة عشرة بالمئة.

وقاد صعود السوق سهم سابك بمكاسب 9.8 بالمئة بعدما قالت الشركة أمس إنها ستوزع ثلاثة ريالات للسهم عن النصف الثاني من 2014.

كما قفزت أسهم الراجحي والاتصالات السعودية والإنماء وصافولا وسامبا وسافكو وجبل عمر وبنك البلاد وتصنيع وينساب واسمنت السعودية وجرير والطيار وسبكيم وبنك الرياض بنسب بين 5.2 و9.9 بالمئة.

وعززت موجة صعود أسواق المنطقة أداء المؤشر المصري الذي قفز 3.1 بالمئة في الدقائق الأولى من الجلسة قبل أن يقلص مكاسبه إلى 2.9 بالمئة إلى 8362.8 نقطة بحلول الساعة 0844 بتوقيت جرينتش.

وقاد الصعود سهما التجاري الدولي وطلعت مصطفى بمكاسب 2.2 بالمئة و4.3 بالمئة على الترتيب.   يتبع