أسهم السعودية ومصر تسجل مكاسب طفيفة صباحا

Tue Dec 23, 2014 8:52am GMT
 

0825 جمت - سجلت بورصتا السعودية ومصر مكاسب طفيفة في مستهل تعاملات اليوم الثلاثاء رغم نزول أسعار النفط في الليلة الماضية صوب 60 دولارا للبرميل.

وصعد المؤشر السعودي 0.25 بالمئة إلى 8570 نقطة.

وبعد أن قفز خام برنت إلى نحو 63 دولارا للبرميل أمس الاثنين تراجع إلى أكثر قليلا من 60 دولارا للبرميل عقب تصريحات وزير البترول السعودي علي النعيمي التي قال فيها إن منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) لن تخفض الإنتاج عند أي سعر.

ورغم ذلك لا يزال المستثمرون يأملون بسماع أنباء طيبة عن موازنة السعودية لعام 2015 والمتوقع إعلانها في وقت لاحق هذا الأسبوع بعد اجتماع استثنائي لمجلس الوزراء.

ونقلت صحيفة المدينة السعودية في عددها الصادر اليوم الثلاثاء عن مصادر لم تحددها القول إن موازنة المملكة لعام 2015 ستتضمن إنفاقا قياسيا يزيد قليلا عن العام الماضي لكنها ستسجل عجزا جراء هبوط أسعار النفط وسيجري تمويله من الاحتياطات.

وسجل سهم موبايلي أكبر المكاسب على المؤشر وارتفع 3.7 بالمئة تلاه سهم الاتصالات السعودية بمكاسب 1.8 بالمئة بعدما قالت إنها ستسجل أرباحا بقيمة 621.03 مليون ريـال في قوائم الربع الأخير من 2014 من تعويض عن قطعة أرض قررت الدولة نزع ملكيتها من الشركة.

وارتفعت أسهم العربي الوطني وبنك البلاد وصافولا والإنماء وبنك الجزيرة بنسب تراوحت بين 0.7 و2.7 بالمئة.

في المقابل انخفضت أسهم سابك 1.4 بالمئة وجبل عمر 1.7 بالمئة والطيار 2.2 بالمئة والراجحي 0.3 بالمئة وساب 0.8 بالمئة.

وفي القاهرة ارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة 0.8 بالمئة إلى 8771.3 نقطة.   يتبع