السعودية تقفز عقب إقرار الموازنة ومكاسب متواضعة لبورصة مصر

Sun Dec 28, 2014 1:11pm GMT
 

1248 جمت - أنهت سوق الأسهم السعودية تعاملات اليوم الأحد على ارتفاع قوي بدعم من تفاؤل المتعاملين باستمرار الإنفاق الحكومي السخي رغم هبوط أسعار النفط في حين حققت البورصة المصرية مكاسب متواضعة.

وقفز المؤشر السعودي 1.2 بالمئة إلى 8856.4 نقطة بتداولات قيمتها 9.5 مليار ريـال.

ودفعت آمال المتعاملين باستمرار الإنفاق الحكومي المؤشر لتسجيل مكاسب بنحو 5.2 بالمئة الأسبوع الماضي.

وأعلنت المملكة يوم الخميس عن ميزانية 2015 ورفعت الإنفاق الي مستوى قياسي بلغ 860 مليار ريـال (229.3 مليار دولار) وقالت إنها ستمول عجزا متوقعا قدره 145 مليار ريـال من احتياطياتها المالية الضخمة وهو ما بدد المخاوف من تأثر الاقتصاد بهبوط أسعار الخام.

وتجاهلت السوق اليوم تراجع خام برنت إلى أقل من 60 دولارا للبرميل يوم الجمعة مع صعود الدولار حيث طغت تخمة الإمدادات في الولايات المتحدة أكبر مستهلك للنفط في العالم على المخاوف من هبوط صادرات ليبيا.

وسجل سهما الراجحي وساب أكبر المكاسب على المؤشر وقفزا 1.8 بالمئة و4.7 بالمئة على الترتيب.

وزادت أسهم معادن وصافولا والطيار والمراعي وموبايلي بين 2.02 و7.8 بالمئة.

في المقابل انخفضت أسهم سامبا 1.5 بالمئة والمملكة 6.02 بالمئة والإنماء والسعودي الفرنسي 0.9 بالمئة وجبل عمر 0.3 بالمئة.

وفي القاهرة سجل المؤشر الرئيسي للبورصة مكاسب طفيفة بنهاية اليوم بلغت 0.06 بالمئة ليغلق عند 8745.2 نقطة وسط تراجع معظم الأسهم المدرجة.   يتبع