تراجع أسواق الأسهم الخليجية مع هبوط النفط لمستويات جديدة

Mon Jan 5, 2015 3:50pm GMT
 

من أولجاس أويزوف

دبي 5 يناير كانون الثاني (رويترز) - واصلت أسواق الأسهم الخليجية تراجعها وسط عمليات بيع واسعة اليوم الاثنين مع هبوط اسعار مزيج النفط الخام برنت دون 55 دولارا للبرميل للمرة الأولى منذ العام 2009.

وهوت أسعار نفط برنت أكثر من ثلاثة في المائة إذ أظهرت بيانات إن انتاج النفط الروسي وصادرات النفط العراقية سجلت أعلى مستويات لها في عقود.

وأعلنت السعودية ودبي وسلطنة عمان عن ميزانيات حكومية كبيرة في الأسبوعين الماضيين الأمر الذي ينبئ بأن انخفاض عائدات تصدير النفط لن يؤدي إلى تخفيضات للإنفاق وأن النمو الاقتصادي في المنطقة سيبقى قويا غير أن تراجع اسعار النفط ما زال يؤثر على معنويات المستثمرين الأفراد الذي يهيمنون على الأسواق المحلية.

وأنهى مؤشر سوق الأسهم السعودي تعاملات الاثنين على انخفاض نسبته ثلاثة بالمئة. وهوت أسهم عملاق البتروكيماويات السعودية للصناعات الأساسية (سابك) 4.6 في المائة. وتتأثر الأرباح في قطاع البتروكيماويات بشدة بهبوط النفط.

ومن بين 163 سهما جرى التداول عليها انخفض 159 سهما ولم يرتفع سوى أربعة أسهم فقط لشركات صغيرة ومتوسطة أبرزها طيبة القابضة بمكاسب 0.02 بالمئة.

وهبط سهم الراجحي 2.1 بالمئة. كما نزلت أسهم صافولا وينساب وتصنيع والسعودي الفرنسي والاستثمار الصناعي وجرير وساب والإنماء وسبكيم بنسب بين 2.6 و9.8 بالمئة.

ونزل مؤشر سوق دبي 3.4 بالمئة مع تراجع جميع الأسهم إلا القليل منها. وكان سهم بيت التمويل الخليجي في البحرين من بين الأسهم القليلة الرابحة إذ صعد 3.4 بالمئة بعد أن قالت الشركة إنها فازت بدعوى قضائية قيمتها 11.5 مليون دولار تتعلق باستثمارها في شركة قطرية.

وخسر المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.5 بالمئة مع نزول سهم الدار العقارية كبرى شركات التطوير العقاري المدرجة في بورصة الإمارة 3.6 بالمئة. وانخفضت سهم اتصالات 0.5 بالمائة.   يتبع