المؤشر السعودي يغلق مرتفعا وتراجع طفيف لبورصة مصر

Sun Jan 18, 2015 2:09pm GMT
 

1345 جمت - أنهى مؤشر سوق الأسهم السعودية تعاملات اليوم الأحد مرتفعا بدعم من مكاسب الأسهم القيادية ولاسيما سابك بعدما أكد الرئيس التنفيذي للشركة استمرار الخطة الاستراتيجية رغم تراجع أسعار النفط في حين سجلت البورصة المصرية تراجعا طفيفا عقب القرار المفاجئ للبنك المركزي بخفض أسعار الفائدة.

وصعد المؤشر السعودي 0.91 بالمئة إلى 8535.8 نقطة وسط تداولات قاربت سبعة مليارات ريـال.

وسجل سهم صافولا أكبر المكاسب على المؤشر وقفز 2.3 بالمئة تلاه سهم سابك الذي عكس اتجاهه النزولي وارتفع 1.12 بالمئة بنهاية التعاملات.

كان الرئيس التنفيذي للشركة أكد على المضي قدما في خطة الشركة الاستراتيجية والتوسع في السوق السعودية وفي الولايات المتحدة والصين رغم هبوط الأرباح 29 بالمئة في الربع الأخير من العام لتأتي دون متوسط توقعات المحللين.

وارتفعت أسهم الطيار ومعادن وتصنيع وجبل عمر والحكير بين 0.9 بالمئة و4.7 بالمئة ونزلت أسهم الراجحي 0.5 بالمئة والمراعي 1.2 بالمئة والسعودي الفرنسي 1.1 بالمئة.

وفي القاهرة أغلق المؤشر الرئيسي للبورصة متراجعا 0.26 بالمئة إلى 9531 نقطة.

وخفض البنك المركزي المصري يوم الخميس أسعار الفائدة القياسية بمقدار 50 نقطة أساس قائلا إن هبوط أسعار النفط العالمية خفف ضغوط التضخم بينما يتعافى النمو الاقتصادي في خطوة فاجأت المحللين الذين توقعوا في استطلاع لرويترز إبقاءها بلا تغيير.

وبنهاية التعاملات نزل سهم التجاري الدولي 0.5 بالمئة تلاه سهما الشرقية للدخان وجهينة بخسائر 6.4 بالمئة و5.1 بالمئة على الترتيب.

في المقابل ارتفعت أسهم النساجون 3.5 بالمئة وحديد عز 2.13 بالمئة.   يتبع