تراجع معظم بورصات الشرق الأوسط بفعل نتائج فصلية وتوزيعات أرباح ضعيفة

Thu Jan 29, 2015 3:32pm GMT
 

من أولجاس أويزوف

دبي 29 يناير كانون الثاني (رويترز) - هبطت البورصة السعودية اليوم الخميس بعدما حققت مكاسب قوية في وقت سابق هذا الأسبوع بينما ضغطت نتائج أعمال وتوزيعات أرباح مخيبة للآمال على أسواق خليجية أخرى.

وانخفض المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 0.4 بالمئة مع تراجع بعض الأسهم التي دعمت صعوده في الأيام القليلة الماضية. وهبط سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) عملاق إنتاج البتروكيماويات 2.6 بالمئة بينما نزل سهم مجموعة سامبا المالية واحدا في المئة.

وهبط سهم زين السعودية للاتصالات 3.4 بالمئة بعدما قالت الشركة الأم زين الكويتية إن صفقة بيع محتملة لأبراج إرسال لها لا تزال في مرحلة مبكرة ولم يتخذ قرار بعد بشأنها. وكانت أنباء صفقة البيع المحتمل دفعت السهمين للصعود أمس الأربعاء. وانخفض سهم زين الكويتية 1.9 بالمئة اليوم.

وانخفض سهم اتحاد اتصالات (موبايلي) 2.9 بالمئة إلى 36.80 ريال مسجلا أدنى مستوى إغلاق في 64 شهرا. وجاءت نتائج اعلنتها الشركة الاسبوع الماضي دون توقعات المحللين بشكل كبير مع اظهارها خسائر صافية غير متوقعة في الربع الأخير من العام الماضي.

لكن اسهم جبل عمر ودار الأركان أكبر شركتين للتطوير العقاري مدرجتين ارتفعت 1.9 و0.5 بالمئة على الترتيب.

وصعد سهم إعمار المدينة الاقتصادية 3.2 بالمئة أثناء الجلسة بعدما قال رئيسها التنفيذي لرويترز أمس الأربعاء إنه يتوقع طلبا قويا على العقارات الصناعية والسكنية هذا العام. لكن السهم لم يلبث أن بدد جميع مكاسبة ليغلق منخفضا 0.2 بالمئة.

وتراجع المؤشر العام لسوق أبوظبي 1.3 بالمئة مع هبوط سهم بنك أبوظبي الوطني 5.5 بالمئة رغم أنه سجل زيادة قدرها 28 بالمئة في أرباح الربع الأخير متجاوزا توقعات المحللين.

وحذر البنك المستثمرين من أنه يتوقع ظروفا صعبة هذا العام نظرا للأضرار التي يسببها هبوط أسعار النفط على النمو وزيادة حدة المنافسة وهو ما يضغط على هامش أرباحه.   يتبع