إعمار العقارية تقول ليست طرفا في مشروع تطوير العاصمة الإدارية الجديدة بمصر

Mon Mar 16, 2015 6:06am GMT
 

دبي 16 مارس آذار (رويترز) - قالت شركة إعمار العقارية ومقرها دبي اليوم الاثنين إنها ليست طرفا في مشروع يهدف لإنشاء عاصمة إدارية جديدة في مصر لتنفي بذلك تقارير إعلامية مصرية وإماراتية أفادت بمشاركتها في تنفيذ المشروع.

كانت إعمار المملوكة بنسبة 29 بالمئة لمؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية تقدمت بطلب الشهر الماضي لإدراج وحدتها المصرية في بورصة القاهرة. والإمارات حليف للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

لكن الشركة قالت في بيان للبورصة اليوم إنها ليست طرفا في مشروع تطوير العاصمة الإدارية الجديدة التي ستقع شرقي القاهرة والتي قال وزير الإسكان المصري مصطفى مدبولي يوم الجمعة إن بنائها سيستغرق خمس إلى سبع سنوات بتكلفة 45 مليار دولار‭‭‭‭‭‭‭‭‭‬‬‬‬.

وقال البيان "نود أن نوضح بأن شركة إعمار ليست طرفا في عملية تطوير مشروع العاصمة الجديدة بجمهورية مصر العربية وأن الشركة التي ستتولى تطوير المشروع هي شركة كابيتال سيتي بارتنرز ولا توجد علاقة بين هذه الشركة وشركة إعمار."

كان محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة ورئيس مجلس الوزراء بالإمارات العربية المتحدة حاكم دبي قال في تغريدة يوم الجمعة إن بلاده قدمت مساعدات بقيمة 14 مليار دولار لمصر على مدى العامين الماضيين.

(إعداد مروة رشاد للنشرة العربية)