الأسهم في مصر والسعودية تتجاوز صدمة "عاصفة الحزم" وتغلق على ارتفاع

Sun Mar 29, 2015 1:07pm GMT
 

1235 جمت - ارتفع السوق السعودي بشكل قوي خلال معاملات اليوم الأحد معوضا الخسائر التي تكبدها يوم الخميس بعدما شنت دول خليجية بقيادة المملكة هجوما جويا على الحوثيين في اليمن.

وفي القاهرة أغلق المؤشر الرئيسي على ارتفاع طفيف بعد أن صعد أكثر من واحد بالمئة في بداية المعاملات بدعم من معاملات المؤسسات التي سيطرت على نحو 90 بالمئة من التداول.

وبدأ التحالف الخميس الماضي عملية "عاصفة الحزم" التي قادتها السعودية وشاركت فيها دول عربية من بينها الكويت ودعمتها دول أجنبية لقصف مواقع في اليمن بهدف وقف زحف الحوثيين وقوات موالية لهم من الجيش اليمني صوب عدن التي فر إليها الرئيس عبد ربه منصور هادي بعد فترة إقامة جبرية فرضت عليه في صنعاء.

وكان الحوثيون المدعومون من إيران قد استولوا على صنعاء في سبتمبر أيلول.

وهوت معظم الأسواق العربية نهاية الأسبوع الماضي مع بدء الضربات الجوية على الحوثيين، إلا أن الكثير منها تعافي خلال معاملات اليوم.

وصعد المؤشر المصري الرئيسي 0.12 بالمئة ليغلق عند 9062.99 نقطة وارتفع المؤشر السعودي 1.88 بالمئة ليغلق عند 9071.2 نقطة.

وبلغت قيم التداول في القاهرة 219.485 مليون جنيه وفي الرياض بلغت التداولات 7.647 مليار ريال.

وتعليقا على أداء البورصة المصرية اليوم قال محسن عادل من بايونيرز لإدارة صناديق الاستثمار "السوق مازال يعاني من عدم وضوح الرؤية لقانون الضرائب المفروضة على المعاملات بجانب المشكلات التي تواجه الأجانب عند تحويل أموالهم للخارج."

ولم تصدر بعد مصر اللائحة التنفيذية لقانون الضرائب الرأسمالية التي فرضتها على سوق المال منذ تسعة أشهر.   يتبع