تباين بورصات الخليج بفعل تقلبات النفط والمصريون يتهافتون على شراء إيديتا

Thu Apr 2, 2015 4:31pm GMT
 

من أولجاس أويزوف

دبي 2 أبريل نيسان (رويترز) - ارتفعت معظم أسواق الأسهم الخليجية مع صعود النفط اليوم الخميس لكن نزول الخام في وقت لاحق أثر سلبا على المعنويات في السعودية.

وقام المستثمرون المصريون بعمليات بيع في معظم الأسهم بهدف شراء أسهم إيديتا للصناعات الغذائية التي بدأ تداولها اليوم في البورصة.

وارتفع خام القياس العالمي مزيج برنت في مساء أمس الأربعاء وتماسك قرب 57 دولارا للبرميل اليوم لكنه هبط بعد ذلك ثلاثة في المئة مع اعتقاد المستثمرين على ما يبدو بأن المحادثات النووية مع إيران ستكلل بالنجاح بما سيتيح لطهران ضخ مزيد من النفط في السوق.

وأغلق المؤشر الرئيسي للسوق السعودية منخفضا 0.9 في المئة مع تراجع معظم الأسهم المدرجة عليه بعدما صعد نحو 0.7 في المئة في وقت سابق من الجلسة. وربما تضررت المعنويات في السوق أيضا جراء هجوم من اليمن على حرس الحدود السعودي أسفر عن مقتل شخص وإصابة عشرة آخرين بحسب ما ذكرته وكالة الأنباء السعودية الرسمية.

وانخفض سهم الاتصالات السعودية ثلاثة في المئة بعد تداوله بدون الحق في توزيعات الأرباح ليشكل ضغطا على مؤشر السوق أيضا.

وأغلقت أسواق الأسهم الخليجية الأخرى قبل هبوط النفط وحقق معظمها مكاسب.

وصعد مؤشر سوق دبي 2.4 في المئة إلى 3615 نقطة في تعاملات مكثفة بعدما تجاوز مستوى مقاومة فنيا عند 3538 نقطة الذي سجله في أواخر مارس آذار.

وقفز سهم إعمار العقارية أكبر شركة تطوير عقاري مدرجة في دبي 6.3 في المئة بينما صعد سهم داماك العقارية ثاني أكبر أسهم القطاع 7.7 في المئة.   يتبع