المؤشر السعودي يغلق منخفضا وبورصة مصر ترتفع

Wed Oct 21, 2015 1:45pm GMT
 

1245 جمت - أنهى مؤشر سوق الأسهم السعودية تعاملات اليوم الأربعاء على انخفاض بفعل نزول معظم الأسهم القيادية في ظل تراجع النفط ونتائج فصلية مخيبة للآمال في حين ارتفعت البورصة المصرية بعد الإعلان عن تعيين محافظ جديد للبنك المركزي.

وهبطت أسعار النفط اليوم بعد أن أظهرت البيانات ارتفاع مخزونات الخام الأمريكية أكثر من المتوقع الأسبوع الماضي وهو ما عزز المخاوف بشأن تخمة المعروض العالمي وإن كان النفط قد وجد بعض الدعم في التراجع الطفيف لسعر الدولار.

ونزل المؤشر السعودي 2.7 بالمئة إلى 7497 نقطة بتداولات بقمية 5.8 مليار ريال.

ومن بين 166 سهما جرى التداول عليها انخفض 152 سهما وارتفع 12 سهما في حين استقر سهمان دون تغيير.

وقاد التراجعات سهما الراجحي وسابك بخسائر 3.1 بالمة و3.7 بالمئة على الترتيب.

ونزلت أسهم الاتصالات السعودية وجبل عمر وصافولا والسعودي الفرنسي وسامبا والأهلي التجاري بين 1.4 وسبعة بالمئة.

في المقابل ارتفعت أسهم الرياض للتعمير 2.4 بالمئة وجرير 0.3 بالمئة والزامل 1.4 بالمئة وهرفي 0.5 بالمئة.

وفي القاهرة ارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة 0.13 بالمئة إلى 7669.14 نقطة.

وعين الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الرئيس السابق للبنك الأهلي المصري طارق عامر في منصب محافظ البنك المركزي من 27 نوفمبر تشرين الثاني خلفا لهشام رامز الذي تنتهي مدته في 26 نوفمبر.   يتبع