كيه.بي.بي.أو الإماراتية تختار بورصة لندن لإدراج كيان ناتج عن دمج وحدتين

Fri Nov 6, 2015 2:45pm GMT
 

أبوظبي 6 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قال مصدران اليوم الجمعة إن مجموعة خليفة بن بطي بن عمير الإماراتية (كيه.بي.بي.أو) ذات الملكية الخاصة اختارت بورصة لندن لإدراج أسهم كيان ناتج عن دمج وحدتين تابعتين لها في الوقت الذي تمضي فيه الشركة قدما في خطط لجمع أكثر من مليار دولار من بيع أسهم.

وفي أغسطس آب قالت مصادر لرويترز إن الشركة تعكف على دمج سينتوريون للاستثمار وانفينيت للاستثمار التابعتين لها هذا العام واستكمال عملية بيع 40 بالمئة من أسهم الكيان الجديد العام المقبل.

وقالت المصادر وقتها إن المجموعة التي تتخذ من أبوظبي مقرا لها ستدرج الكيان الجديد في بورصة لندن أو بورصة نيويورك.

وقال المصدران المطلعان لرويترز شريطة عدم ذكر اسمهما نظرا لعدم الإعلان عن الأمر حتى الآن إن "مقر الإدراج سيكون (بورصة) لندن".

وأضافا "عملية دمج الشركتين تقترب من الاكتمال والعملية تمضي قدما."

ورفضت كيه.بي.بي.أو التأكيد لكن الشركة قالت في بيان اليوم الجمعة إنها تعمل على تقييم عدد من البدائل الاستراتيجية لتعزيز النمو‭‭‭‭‭‭‬‬‬‬‬‬ وتطوير بعض الأنشطة بما في ذلك طرح عام أولي لكنها لم تكشف عن مزيد من التفاصيل.

وأدرجت شركات إماراتية بينها مستشفى المركز الطبي الجديد ومجموعة مستشفيات النور أسهمها في لندن. ولم تشهد بورصة أبوظبي أي طرح عام أولي منذ 2011 بسبب ضعف ثقة المستثمرين.

ويتولى تقديم المشورة في عملية الطرح جوجنهايم كيه.بي.بي.أو بارتنرز وهي مشروع مشترك بين شركة جوجنهايم بارتنرز التي تتخذ من نيويورك مقرا لها وكيه.بي.بي.أو.

وتضخ كيه.بي.بي.أو استثمارات في مجالات مختلفة من بينها الخدمات المالية والدفاع. وتملك الشركة حصصا في مستشفى المركز الطبي الجديد وشركة الإمارات لتكنولوجيا الدفاع وغيرهما. (إعداد إسلام يحيى للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم درار)