محافظ المركزي الإماراتي: نراقب القطاع المصرفي للتأكد من عدم اتساع المخاطر

Mon Nov 16, 2015 6:48am GMT
 

دبي 16 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قال محافظ البنك المركزي الإماراتي مبارك راشد المنصوري اليوم الإثنين إن البنك يراقب القطاع المصرفي عن كثب للتأكد من عدم تصاعد المخاطر بما في ذلك تدني أسعار النفط وتراجع إيداعات العملاء إلى مشكلة أوسع نطاقا.

وقال المنصوري خلال مؤتمر مصرفي في دبي إن البنك المركزي يراقب عن كثب مع كبار المساهمين مؤشرات السلامة المالية الخاصة بالقطاع المصرفي للتأكد من تحديد المخاطر المحتملة واتخاذ الإجراءات الملائمة في الوقت المناسب للتحوط من المخاطر التي من الممكن أن تتصاعد إلى أزمة شاملة.

وأضاف أن من بين التحديات الأساسية التي يواجهها النظام المصرفي تدني أسعار النفط والذي قد يؤدي إلى المزيد من التصحيح في الأوضاع المالية العامة والمزيد من النقص في السيولة المصرفية بسبب تباطؤ مستويات إيداع العملاء.

وفيما يتعلق بأسعار الفائدة قال المنصوري إن الأثر الفوري لرفع الفائدة الأمريكية سيتمثل في تعديل مناسب لأسعار الفائدة الإماراتية وبخاصة في الأجل القصير.

أضاف أن الإمارات العربية المتحدة مستمرة في التزامها بربط سعر صرف عملتها بالدولار. (إعداد إسلام يحيى للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)