ارتفاع بورصتي دبي وقطر وأبوظبي تتخلى عن مكاسبها

Tue Dec 15, 2015 8:41am GMT
 

0743 جمت - ساعدت الأسهم ذات الثقل في صعود بورصتي دبي وقطر للجلسة الثانية على التوالي اليوم الثلاثاء مع تعافيهما من أدنى مستوياتهما في عدة أعوام التي بلغتها مطلع الأسبوع في حين تخلى مؤشر بورصة أبوظبي عن مكاسبه.

وصعدت بورصة دبي 0.1 في المئة بحلول الساعة 0728 بتوقيت جرينتش وكانت البورصة زادت 1.2 في المئة في مستهل التعاملات ولكن سرعان ما أقبل المتعاملون على جني الأرباح بما يشير لقلة الثقة في التعافي بشكل أكثر استدامة بعد أن هوت البورصة يوم الأحد لأقل مستوى لها في عامين.

وزاد سهم إعمار العقارية 0.2 في المئة وشكل نحو ثلث إجمالي حجم التداول في السوق.

وارتفع سهم أرابتك 0.6 في المئة ليقلص خسائره منذ بداية العام إلى 65 في المئة.

وقالت سي.بي.آر.إي للاستشارات في قطاع العقارات إن أسعار مبيعات الشقق في دبي انخفضت 16 في المئة في المتوسط في أول 11 شهرا من العام الحالي بينما انخفضت أسعار بيع المنازل 14 في المئة في تلك الفترة وتوقعت مزيدا من التراجع لأسعار البيع العام المقبل.

وتعثر القطاع العقاري في دبي هذا العام بعد موجة من التعافي صعدت به قرب أعلى مستويات له في العقد المنصرم.

وتشهد عملات الأسواق الناشئة تراجعا وسيصعد الدولار إذا رفعت الولايات المتحدة أسعار الفائدة.

وقال عبد الرحمن المهيدب الرئيس التنفيذي لشركة وثرة للاستثمار العقاري ومقرها جدة "بما أن العملات الخليجية مرتبطة بالدولار فقد يضر ذلك بالسوق العقارية ويثني المشترين الأجانب المحتملين عن الاستثمار في دبي."

ونزل مؤشر أبوظبي 0.3 في المئة بعد صعوده في مستهل التعاملات. ونزلت ستة من الأسهم السبعة القيادية من بينها سهم الدار العقارية الذي فقد 0.9 في المئة.   يتبع