بورصة دبي تقود تعافي أسواق الخليج مع تحسن المعنويات بفضل مكاسب الأسواق العالمية

Wed Dec 16, 2015 8:45am GMT
 

0802 جمت - قادت بورصة دبي المكاسب اليوم الأربعاء حيث واصلت بورصات منطقة الخليج تعافيها من مستويات هي الأدنى في عدة سنوات بلغتها في وقت سابق هذا الأسبوع وسط موجة تفاؤل في الأسواق العالمية ساعدت على تحسين معنويات مستثمري المنطقة.

وغلبت الأسهم الصغيرة والمتوسطة على أحجام التداول على مؤشر بورصة دبي الذي قفز 1.9 بالمئة إلى 2978 نقطة متجها نحو تسجيل مكاسب لليوم الثالث على التوالي بعد أن بلغ أدنى مستوى له في عامين يوم الأحد.

وقالت شركة أبوظبي الوطني للأوراق المالية في مذكرة بحثية إن المؤشر القياسي يتمتع بدعم فني عند مستوى 2857 نقطة ملقية الضوء أيضا على المقاومة الكبيرة عند مستوى 2950 نقطة الذي تجاوزه المؤشر الآن لكنه لم يكسره بشكل حاسم.

وارتفع سهم دبي للحدائق والمنتجعات 2.8 بالمئة في حين زاد سهم الخليج للملاحة 0.7 بالمئة.

وارتفع مؤشر بورصة أبوظبي 0.4 بالمئة إلى 4031 نقطة متجها نحو تسجيل ثاني ارتفاع في ثلاثة أيام منذ يوم الأحد حينما بلغ أدنى مستوى له في 12 شهرا.

وارتفعت أسهم شركة اتصالات 0.3 بالمئة بعد أن قالت مصادر إن الشركة العاملة في قطاع الاتصالات تجري مباحثات مع بنوك للحصول على قرض بقيمة ملياري دولار حيث تسعى الشركة للحصول على تمويل وسط نقلة في سوق الإقراض في منطقة الخليج.

وارتفع المؤشر الرئيسي لبورصة قطر 0.6 بالمئة عن مستوى 9846 نقطة مواصلا الصعود لليوم الثالث بعد أن بلغ أدنى مستوياته في عامين يوم الأحد.

وخسر مؤشر إم.إس.سي.آي للأسواق الناشئة 17.5 بالمئة هذا العام وسجلت بعض الأسواق الخليجية أداء دون مستوى هذا المؤشر. وخفض بعض المستثمرين تعرضهم لاقتصادات المنطقة التي يقودها النفط حيث هبطت أسعار الخام قرب أدنى مستوى في 11 عاما.

وارتفعت البورصات الآسيوية بنشاط اليوم الأربعاء مع ارتفاع المعنويات بفضل صعود بورصة وول ستريت قبل قرار متوقع برفع أسعار الفائدة الأمريكية في حين حقق الدولار مكاسب كبيرة.   يتبع