صعود بورصتي السعودية ومصر في أوائل التعاملات

Sun Jan 3, 2016 10:25am GMT
 

0930 جمت - ارتفعت بورصتا السعودية ومصر في أوائل التعاملات اليوم الأحد وسط آمال في أن الأسهم استوعبت بشكل كبير الظروف الاقتصادية غير المواتية حتى الآن ومن بينها الميزانية التقشفية في السعودية ونقص النقد الأجنبي في مصر.

وزاد المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 0.4 في المئة مع صعود سهم التعدين العربية السعودية (معادن) 0.6 في المئة بعدما أعلنت الشركة أنها بدأت إنتاج النحاس من مشروعها المشترك مع باريك جولد كورب الكندية.

ورغم ذلك لا تزال أسهم البتروكيماويات تسجل أداء ضعيفا مع استمرار قلق المستثمرين بشأن القطاع بعد رفع سعر الغاز الطبيعي اللقيم في الميزانية الأسبوع الماضي. وتراجع سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) التي تشكل ثلثي القيمة السوقية لقطاع البتروكيماويات 0.7 في المئة.

وقالت الأهلي كابيتال السعودية في مذكرة "من المتوقع أن تتأثر الشركات الصناعية بشكل أكبر نسبيا (من إصلاحات الدعم) بينما لن تتأثر قطاعات التجزئة والاتصالات والبنوك بشكل مباشر."

وقاد مصرف الراجحي المكاسب بين البنوك وصعد 2.4 في المئة وارتفع سهم المتحدة للاكترونيات (اكسترا) بنسبة 2.3 في المئة.

وزاد المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 0.3 في المئة مع صعود سهم سيدي كرير للبتروكيماويات 0.5 في المئة.

وهبط سهم جلوبال تليكوم للاتصالات القيادي الذي يفضله المستثمرون الإقليميون والدوليون 0.5 في المئة لكن سهم المصرية للاتصالات ارتفع 0.6 في المئة في تداول مكثف غير معتاد.

--------------------   يتبع