سوقا الامارات يفتحان على هبوط وسط تراجع عالمي وتوترات اقليمية

Mon Jan 4, 2016 6:52am GMT
 

0622 جمت - تراجعت بورصتا الإمارات في التعاملات المبكرة اليوم الاثنين جراء هبوط حاد في بورصات اسيا وتصاعد التوترات السياسية في الخليج بعد أن قطعت السعودية علاقاتها الدبلوماسية مع إيران.

ونزل مؤشر ام.اس.سي.آي لأسهم آسيا والمحيط الهادي ما عدا اليابان 2.6 في المئة متأثرا بضعف بيانات الصناعة التحويلية في الصين وقرار البنك المركزي الصيني تثبيت سعر اليوان عند أقل مستوى في اربعة أعوام ونصف العام.

ونزل مؤشر بورصة دبي 0.9 في المئة في أول عشر دقائق من التعاملات وسط موجة بيع قوية وهوي سهم إعمار العقارية 1.8 في المئة.

وتراجعت بورصة أبوظبي 0.2 في المئة واعترى الضعف أسهم الشركات العقارية.

والإمارات رابع أكبر شريك تجاري لإيران ويقدر صندوق النقد الدولي أن رفع العقوبات عن إيران في مطلع العام الجاري سيعزز الناتج المحلي الإجمالي للإمارات بواقع نقطة مئوية واحدة بين عامي 2016 و2018 بفضل التجارة. وثمة آمال بان تزيد الاستثمارات الإيرانية في القطاع العقاري في الإمارات.

وقد تحقق دبي بفضل ما لديها من بنية تحتية متطورة للأنشطة التجارية الفائدة الأكبر من رفع العقوبات إلا أن التوترات السياسية قد تقلص أو ترجيء جني الثمار.

--------------------

  يتبع