21 كانون الثاني يناير 2016 / 09:15 / منذ عامين

بورصة مصر تواصل الهبوط للجلسة الثانية صباحا

0900 جمت - واصلت الأسهم المصرية تراجعها للجلسة الثانية على التوالي خلال بداية معاملات اليوم الخميس ولكن بوتيرة أقل من الهبوط الحاد الذي تعرضت له البورصة أمس الاربعاء.

وتراجع المؤشر الرئيسي 1.88 بالمئة ليصل غلى 5667.9 نقطة والمؤشر الثانوي 1.15 بالمئة ليصل إلى 339.5 نقطة.

وبلغت قيم التداول 94.319 مليون جنيه.

ومالت معاملات العرب والأجانب إلى البيع بينما اتجهت معاملات المصريين إلى الشراء. واستحوذ المصريون على 86.4 بالمئة من معاملات السوق حتى الآن والأجانب على 8.7 بالمئة والمؤسسات على 52 بالمئة.

وانخفضت أسهم التجاري الدولي 1.7 بالمئة وأوراسكوم للاتصالات 1.85 بالمئة وطلعت مصطفى 3.8 بالمئة وبالم هيلز 0.5 بالمئة.

وقال عيسى فتحي من القاهرة لتداول الأوراق المالية ”ما يحدث في العالم هو أزمة مصطنعة دفعت لعمليات بيع هلعية على الأسهم في جميع أسواق المال. أتوقع تقلص خسائر السوق حتى نهاية جلسة اليوم.“

وخسرت أسهم هيرميس 1.5 بالمئة وإعمار مصر 7.4 بالمئة والقلعة 0.8 بالمئة وبايونيرز 1.5 بالمئة وحديد عز 2.1 بالمئة.

---------------------

0708 جمت - سجلت معظم بورصات الخليج تعاملات محدودة في بداية جلسات اليوم الخميس وسط حالة من عدم التفاؤل سادت بين المستثمرين ودفعتهم للعزوف عن شراء الأسهم الهابطة بقوة على الرغم من التقييمات الجذابة بعد الاتجاه للمراهنة على الهبوط في الأسابيع القليلة الماضية.

وهبط مؤشر بورصة دبي في الدقائق الأولى من الفتح ليلامس مستويات جديدة هي الأدنى في عدة سنوات إذ هبط سهم بنك الإمارات دبي الوطني أكبر بنك في الإمارة أكثر من اثنين في المئة في تعاملات كثيفة على السهم على غير المعتاد.

وارتفع السهم بعد ذلك لفترة وجيزة قبل أن يهبط 0.1 في المئة بعد ساعة.

وارتفع سهم أرابتك للمقاولات الأكثر تداولا 1.9 في المئة معوضا بعض الخسائر التي مني بها أمس الأربعاء حينما هوى 7.7 في المئة غير أن سهم دريك آند سكل هبط 1.3 في المئة ونزل سهم إعمار العقارية 0.5 في المئة.

كما هبطت بورصة أبوظبي عند الفتح قبل أن تقفز 0.4 في المئة. وارتفع مؤشر دانه غاز 2.6 في المئة بعد أن هبط أكثر من 2.5 في المئة عند الفتح.

وساعد سهما بنك الخليج الأول ومصرف أبوظبي الإسلامي اللذان يمثلان ثقلا في القطاع المصرفي على ارتفاع المؤشر حيث صعد سهم الأول واحدا بالمئة في حين ارتفع الثاني 1.7 في المئة.

وفي الدوحة هبط المؤشر 0.9 في المئة في أول 15 دقيقة وتركز الهبوط الحاد في أسهم شركات التطوير العقاري. وكان أكبر الخاسرين في القطاع سهم بروة العقارية الذي هبط 2.7 في المئة.

-----------------------

0632 جمت - واصلت بورصة الكويت صباح اليوم الخميس هبوطها حيث انخفض مؤشر كويت 15 للأسهم القيادية 1.28 في المئة ليصل إلى 766.8 نقطة كما هبط المؤشر الرئيسي الأوسع نطاقا 0.55 في المئة إلى مستوى 4958 نقطة.

وقال مجدي صبري المحلل المالي لرويترز إن السوق واقع حاليا تحت ضغط قوتين الأولى هي أسعار النفط المستمرة في الهبوط والقوة الثانية هي ”نفسيات المتداولين الباحثين عن أي فرصة للنجاة.“

وأعرب عن تعجبه من تحول أسهم ”ثقيلة ذات أداء تشغيلي“ إلى أسهم مضاربية ترتفع وتنخفض بشكل كبير دون مبررات واضحة معتبرا أن قرارات البيع والشراء لم تعد تخضع حاليا للمعايير المتعارف عليها.

وقال صبري ”النفط الايراني زاد الطين بلة..والأمل الوحيد حاليا هو حدوث تحسن نسبي في أسعار النفط.“

وهبط سهم بنك الكويت الوطني 1.5 في المئة وأجيليتي 2.5 في المئة وبنك برقان 1.7 في المئة.

بينما ارتفعت أسهم زين 1.5 في المئة والافكو 2.1 في المئة وميزان 1.1 في المئة.

تغطية صحفية إيهاب فاروق - تحرير نادية الجويلي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below