أسهم البنوك تدعم بورصة أبوظبي وأسواق الخليج الأخرى تفقد زخمها

Mon Feb 1, 2016 8:25am GMT
 

0734 جمت - قاد بنكان كبيران بورصة أبوظبي إلى الصعود في بداية تعاملات اليوم الاثنين بعد أن سجلا أرباحا فصلية قوية غير أن البورصات الأخرى في منطقة الخليج فقدت زخمها بعد أن عاودت أسعار النفط الهبوط بعد ارتفاعات الأسبوع الماضي.

وقفز مؤشر بورصة أبوظبي 1.7 في المئة في أول ساعة بعد بداية التداول حيث صعد سهم بنك الخليج الأول 6.2 في المئة. وأعلن البنك مساء أمس الأحد ارتفاع أرباحه 11 في المئة إلى 1.72 مليار درهم (468.4 مليون دولار) متجاوزا متوسط توقعات المحللين بأرباح قدرها 1.46 مليار درهم. وارتفع السهم 12.4 في المئة أمس الأحد وسط توقعات بتحقيق هذه الأرباح.

وقفز سهم بنك أبوظبي التجاري 5.5 في المئة بعد أن سجل البنك ربحا بلغ 1.19 مليار درهم متجاوزا التوقعات ببلوغ أرباحه ما بين 986 مليون و1.12 مليار درهم.

ولم تسجل معظم الأسهم الأخرى الأكثر تداولا في بورصة أبوظبي تغيرا يذكر.

ونزل مؤشر بورصة دبي 1.7 في المئة في بداية التعاملات اليوم الاثنين بعد أن قفز 4.9 في المئة أمس الأحد. وانخفض سهم إعمار العقارية 2.4 في المئة.

وارتفع مؤشر بورصة قطر 0.3 في المئة حيث قفز سهم فودافون قطر الأكثر تداولا 2.1 في المئة.

وفي البحرين هوى سهم بنك البركة الإسلامي 7.1 في المئة في تعاملات كثيفة على غير المعتاد. وقال الرئيس التنفيذي عدنان أحمد أمس الأحد إن البنك يخطط لافتتاح مصرف إسلامي في فرنسا العام المقبل وللاستحواذ على مصرف في إندونيسيا هذا العام أو العام المقبل.

-------------------   يتبع