بورصات الشرق الأوسط تتراجع مع هبوط النفط والأسهم العالمية

Thu Feb 11, 2016 4:45pm GMT
 

من سيلين أسود

دبي 11 فبراير شباط (رويترز) - هبطت أسواق أسهم رئيسية في الشرق الأوسط بأكثر من 2 بالمئة اليوم الخميس مع استمرار الضعف في أسعار النفط وموجة التشاؤم في أسواق الأسهم العالمية وهو ما دفع المستثمرين لبيع الأسهم.

وتراجع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 4.1 بالمئة مسجلا أكبر هبوط منذ 20 يناير كانون الثاني لتصل خسائره منذ بداية العام إلى 17 بالمئة.

وانخفض سهم البنك التجاري الدولي 7.1 بالمئة إلى 31.25 جنيه مصري. وسجل أكبر بنك مدرج في مصر من حيث القيمة السوقية صافي ربح بلغ 1.15 مليار جنيه (147 مليون دولار) بزيادة 11 في المئة لكنه خفض توزيعات الأرباح المقترحة قائلا إنه يريد تعزيز معدل كفاية رأس المال.

ورفعت نعيم للسمسرة بالقاهرة تقييمها لسهم البنك التجاري الدولي محددة سعره المستهدف عند 51.28 جنيه. والسهم الآن منخفض 16.1 في المئة منذ بداية العام.

وهبط سهم أوراسكوم تليكوم 5.3 بالمئة. وقالت الشركة اليوم إن مجلس إدارتها وافق على عرضها النهائي للاستحواذ على سي.آي كابيتال وهي إحدى وحدات البنك التجاري الدولي.

لكن سهم بلتون فايننشال التي استحوزت عليها أوراسكوم في أواخر العام الماضي قفز 10 بالمئة لليوم الثاني على التوالي. ويعتقد المستثمرون أن بلتون ستستفيد استراتيجيا بموجب الشراكة الجديدة.

وانخفض المؤشر الرئيسي للسوق السعودية ثلاثة بالمئة إلى 5661 نقطة. وكان قطاع البتروكيماويات أحد القطاعات التي شكلت ضغطا رئيسيا على المؤشر مع تراجع سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) أكبر شركة مدرجة من حيث القيمة السوقية 3.8 بالمئة بينما هبط سهم كيان السعودية للبتروكيماويات 6.1 بالمئة.

وباع المستثمرون المحليون أيضا أسهم شركات صغيرة ومتوسطة. وتراجع سهما إعمار المدينة الاقتصادية ومجموعة الطيار للسفر بما يزيد عن 7 بالمئة لكل منهما.   يتبع