أسهم الخليج ترتفع مع النفط ومصر تتراجع بفعل مخاوف الفائدة

Tue Mar 1, 2016 4:52pm GMT
 

من سيلين أسود

دبي أول مارس آذار (رويترز) - ارتفعت أسواق الأسهم الخليجية اليوم الثلاثاء مع تماسك أسعار النفط فوق 36 دولارا للبرميل بينما هبطت البورصة المصرية في تعاملات ضعيفة في ظل قلق المستثمرين من رفع محتمل لأسعار الفائدة.

وصعد المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 1.5 بالمئة إلى 6181 نقطة مدعوما بأسهم البتروكيماويات مع ارتفاع سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) 1.7 بالمئة وسهم كيان السعودية للبتروكيماويات اثنين بالمئة في أحجام تداول مرتفعة.

واستقطبت أسهم شركات الاتصالات نشاطا ملحوظا مع صعود سهم اتحاد عذيب 2.4 بالمئة بينما قفز سهم اتحاد اتصالات (موبايلي) 6.7 بالمئة بعدما قالت بلومبرج نقلا عن مصادر لم تسمها إن ديجيتال بريدج هولدنجز التي تستثمر في قطاع الاتصالات من أبرز مقدمي العروض لشراء محفظة أبراج الاتصالات اللاسلكية لموبايلي في السعودية في صفقة تقدر بملياري دولار.

وفي دبي قفز سهم أرابتك للجلسة الثانية بالحد الأقصى اليومي وارتفع 14.6 بالمئة إلى 1.65 درهم مع صعود حجم التداول لأعلى مستوياته في ست سنوات ونصف السنة. وأظهرت بيانات البورصة أمس الاثنين أن الرئيس التنفيذي السابق لأرابتك حسن اسميك زاد حصته في الشركة إلى 11.91 بالمئة من 11.81 بالمئة.

وقالت أرابتك في بيان مقتضب اليوم الثلاثاء إنه لا توجد أي أنباء جوهرية سواء تشغيلية أو فنية تؤثر على سعر السهم . وقال مصدر مقرب من اسميك لرويترز إن الرئيس التنفيذي السابق يشتري أسهما لأنه يتوقع قيمة في المستقبل. لكن لم تتضح أي تفاصيل عن نواياه.

ومازالت معظم مؤسسات الاستثمار متشككة في السهم ويشير تباطؤ وتيرة الصعود اليوم إلى أن المستثمرين غير مستعدين للإقبال بقوة على شرائه بعد أن تضرر الكثير منهم جراء تهاويه من مستواه القياسي البالغ 7.37 درهم الذي سجله في مايو أيار 2014.

وبحسب بيانات لتومسون رويترز يوصى ثلاثة فقط من بين ثمانية محللين يغطون السهم بالاحتفاظ به بينما كانت توصية الخمسة الآخرين "بالبيع" أو "البيع بقوة". ويبلغ متوسط السعر المستهدف للسهم 1.09 درهم.

لكن سهم أرابتك ساهم في دفع مؤشر سوق دبي للصعود 1.5 بالمئة مع ارتفاع سهم الاتحاد العقارية 4.3 بالمئة مسجلا مكاسب لليوم الثالث على التوالي.   يتبع