حذر في بورصات الخليج بفعل أحداث تركيا

Sun Jul 17, 2016 8:56am GMT
 

دبي 17 يوليو تموز (رويترز) - لم يطرأ تغير يذكر على بورصات الخليج اليوم الأحد لكن محاولة الانقلاب الفاشلة في تركيا دفعت المستثمرين لتوخي الحذر. ولا يتوقع أن يكون لمحاولة الانقلاب تأثير مالي يذكر على منطقة الخليج نظرا لضعف العلاقات في قطاعي الاستثمار والتجارة.

غير أن عددا من مديري الصناديق يقولون إن الأحداث أثارت قلق بعض المستثمرين من شراء الأسهم.

ونزل سهم بنك قطر الوطني الذي استكمل الشهر الماضي الاستحواذ علي فاينانس بنك التركي 0.7 بالمئة مما دفع الأسهم القطرية للهبوط 0.4 بالمئة.

وارتفع مؤشر دبي 0.3 بالمئة في حين قفز سهم أرابتك أربعة بالمئة وسجل أكبر حجم تداول في السوق. ويوم الخميس أعلنت الشركة أن آبار للاستثمار المساهم الرئيسي فيها وافقت على منحها تسهيلا ائتمانيا يبلع 400 مليون درهم (109 ملايين دولار) للمساعدة على مواجهة التحديات في القطاع.

وصعد مؤشر أبوظبي 0.1 بالمئة رغم أن مصرف أبوظبي الإسلامي هوى 3.5 بالمئة بعد أن أعلن يوم الخميس هبوط أرباح الربع الثاني من العام واحدا بالمئة ولكنه حذر من أنه سيحد من القروض الجديدة بسبب زيادة حالات الديون المتعثرة.

وكان أداء بورصة البحرين أضعف من المنطقة لينزل مؤشرها 0.7 بالمئة بعد ان أذاع تلفزيون العربية أن المحكمة الكبرى في البحرين قضت بحل جمعية الوفاق الشيعية المعارضة وتصفية أموالها. (إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي)