تراجع بورصة قطر قبل إدراج أسهم على مؤشر إف.تي.إس.إي وصعود سوقي الإمارات

Mon Sep 19, 2016 8:46am GMT
 

دبي 19 سبتمبر أيلول (رويترز) - تباين أداء أسواق الأسهم الخليجية في التعاملات المبكرة اليوم الاثنين حيث تراجع المؤشر القطري قبيل إدراج بعض الشركات على مؤشر إف.تي.إس.إي للأسواق الناشئة الثانوية في الوقت الذي ارتفع فيه مؤشر دبي مع تحسن شهية المستثمرين للمخاطرة في الأسواق العالمية.

وهبط المؤشر القطري 1.8 بالمئة مبددا المكاسب التي سجلها أمس الأحد والتي بلغت 0.4 بالمئة. وهبط 90 بالمئة من الأسهم التي جرى التداول عليها.

وتصدرت الأسهم التي من المنتظر إدراجها على مؤشر إف.تي.إس.إي في العشرين من سبتمبر أيلول قائمة الخاسرين حيث هوى سهم أريد القطرية للاتصالات 3.8 بالمئة وسهم بنك قطر الوطني 1.9 بالمئة.

في الوقت ذاته ارتفع مؤشر بورصة دبي 0.4 بالمئة وفاقت الأسهم الرابحة في عددها تلك الخاسرة بنسبة 16 إلى ثلاثة.

وزاد سهم إعمار العقارية أكبر شركة تطوير عقاري مدرجة على مؤشر دبي 0.9 بالمئة في حين صعد سهم دبي باركس آند ريزورتس 1.2 بالمئة.

وتلقت الأسهم العالمية دعما من التوقعات بأن يحجم مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) عن رفع أسعار الفائدة هذا الأسبوع.

ودعمت الأسهم القيادية مؤشر أبوظبي الذي ارتفع 0.6 بالمئة وزاد سهم الدار العقارية 1.1 بالمئة وقفز سهم دانة غاز 3.5 بالمئة. (إعداد إسلام يحيى للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم درار)