أسواق الخليج تتماسك في التعاملات المبكرة والبنوك السعودية تفقد الزخم

Mon Oct 31, 2016 8:41am GMT
 

دبي 31 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - تماسكت أسواق الخليج في التعاملات المبكرة اليوم الاثنين في حين فقدت البنوك السعودية الزخم بعد أن قادت الاتجاه الصعودي للبورصة على مدى ثمانية أيام بعد أن باعت الرياض سندات سيادية ما قلص المخاوف من شح السيولة.

وارتفع مؤشر البورصة السعودية 9.5 في المئة على مدى ثمانية أيام ولكنه نزل 0.03 في المئة في أول نصف ساعة وفقد مؤشر البنوك0.02 في المئة.

واستمرت مكاسب البنك الأهلي التجاري وزاد 1.4 في المئة وسجل البنك أمس أكبر مكاسب في القطاع وصعد 7.7 في المئة وسط أكبر حجم تداولات على السهم منذ يوليو تموز 2015.

وارتفع سهم زين السعودية 4.2 في المئة وكان الأكثر تداولا في البورصة اليوم وزاد سهم منافستها موبايلي اثنين في المئة.

وصعد مؤشر دبي 0.3 في المئة في حين نزل سهم ارامكس 2.2 في المئة بعد أن جاءت أرباح الربع الثالث عند الحد الأدني لتوقعات المحللين.

وقالت ارامكس إن صافي الربح انخفض ثلاثة في المئة إلى 72.2 مليون درهم (19.7 مليون دولار) في الثلاثة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر أيلول. وتوقعت المجموعة المالية هيرميس وبنك سيكو البحرين أن تحقق الشركة ربحا فصليا صافيا قدره 75.8 مليون درهم و77.1 مليون درهم على التوالي.

وارتفع مؤشر أبوظبي 0.5 في المئة بفضل خطط الاندماج بين أكبر بنكين في الإمارة. وزاد سهم بنك أبوظبي الوطني 1.6 في المئة والخليج الأول 1.3 في المئة.

وهبط المؤشر القطري 0.2 في المئة ونزل سهم أريد 0.7 في المئة بعد أن أعلنت الشركة انخفاض صافي ربح الربع الثالث 51 في المئة إلى 370 مليون ريال (101.6 مليون دولار). وبلغ متوسط توقعات ثلاثة محللين لأرباح الربع الثالث في استطلاع أجرته رويترز 499.3 مليون ريال . (إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)