بورصات الشرق الأوسط تمتص صدمة فوز ترامب

Wed Nov 9, 2016 4:33pm GMT
 

من سيلين أسود

دبي 9 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - انخفضت أسواق الأسهم الخليجية المعتمدة على الأموال الأجنبية مثل دبي وقطر اليوم الأربعاء مع استيعاب المنطقة لصدمة فوز دونالد ترامب في انتخابات الرئاسة الأمريكية وتحسبها لمزيد من التقلبات في المعاملات خلال الفترة المقبلة.

وقالت مونيكا مالك كبيرة الخبراء الاقتصاديين لدى بنك أبوظبي التجاري إن ترامب الذي تخشاه الأسواق نظرا لآرائه المتعلقة بالتجارة والهجرة والضرائب ربما يطبق سياسات قد تؤثر على أسعار النفط وقوة الدولار وتدفقات رؤوس الأموال.

وأضافت "تزايد الغموض قد يفرض ضغوطا نزولية على أسعار النفط وتدفقات رؤوس الأموال. يدعم ترامب أيضا زيادة إنتاج النفط والغاز لتعزيز نمو الوظائف وهو ما قد يؤخر استعادة أسعار النفط لتوازنها."

ويرى بعض المحللين أن تأثير ذلك على المنطقة ربما يكون أقل حدة عن ذلك الواقع على أسواق ناشئة أخرى حيث أن اقتصادات منطقة الخليج ليس لديها اتفاقات تجارية مباشرة مع الولايات المتحدة.

وربما تفيد التوقعات ببقاء أسعار الفائدة عند المستويات المنخفضة الحالية اقتصادات الخليج المرتبطة بالدولار وأيضا الحكومات والشركات التي تخطط لإصدار سندات.

وقالت مونيكا "يتمثل أحد العوامل الإيجابية في أن أسعار الفائدة ربما تظل منخفضة لفترة أطول حيث يتضاءل الآن احتمال قيام مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) برفع الفائدة في ديسمبر."

ورغم ذلك فإن حديث ترامب عن الحماية التجارية ربما يؤدي إلى هبوط في تدفقات الأموال حيث من المرجح أن يعاني شركاء الخليج التجاريون في آسيا من تراجع التجارة مع الولايات المتحدة.

وقال حسين السيد خبير أسواق الخليج والشرق الأوسط لدى إف.إكس.تي.إم "يتمثل أحد أكبر بواعث القلق والأكثر تأثيرا على المنطقة في معارضته للشراكة عبر الأطلسي ومن المرجح أن يؤثر ذلك سلبا على الاقتصادات الناشئة ذات التبادل التجاري الكبير مع الخليج."   يتبع