مقدمة 1-صافي ربح نخيل الإماراتية يزيد 36% في الربع/1

Wed Apr 17, 2013 10:28am GMT
 

(لإضافة تفاصيل وتصريحات لرئيس الشركة)

دبي 17 أبريل نيسان (رويترز) - أعلنت شركة نخيل التي كانت من أبرز ضحايا انهيار السوق العقارية في دبي عام 2009 تحقيق زيادة 36 بالمئة في صافي ربح الربع الأول من العام مع ارتفاع أسعار العقارات السكنية وانتعاش الطلب.

وقالت الشركة العقارية المملوكة لحكومة دبي في بيان بالبريد الإلكتروني اليوم الأربعاء إنها حققت ربحا قدره 491 مليون درهم (133.4 مليون دولار) في الربع الأول مقارنة مع ربح بلغ 362 مليون درهم في الفترة المقابلة من 2012.

وبلغت إيرادات الربع الأول 2.2 مليار درهم بزيادة 62 بالمئة على أساس سنوي.

وقالت الشركة إنها سلمت 770 منزلا في الربع الأول منها وحدات بمشروع الجزيرة الصناعية النخلة جميرا.

وانخفضت أسعار المنازل في دبي أكثر من 50 بالمئة على مدى عدة سنوات من ذروتها المسجلة في 2008 مع انفجار فقاعة سوق العقارات وكانت نخيل من أكبر ضحايا ذلك. لكن قطاع العقارات بدأ في الانتعاش منذ العام الماضي.

وقال علي راشد لوتاه رئيس مجلس إدارة نخيل إن أرباح الربع الأول من العام تتماشى مع الانتعاش المستمر في سوق العقارات في دبي وثقة المستثمرين القوية في نخيل ومشروعاتها.

واتفقت الشركة على إعادة هيكلة لديون بقيمة 16 مليار دولار في 2011 وتراجعت عن خطط ضخمة مثل بناء برج ارتفاعه كيلومتر.

وقالت نخيل إنها منذ بداية إعادة الهيكلة دفعت فوائد قروض وعائدات سندات إسلامية بقيمة 1.1 مليار درهم وسددت مدفوعات نقدية بما قيمته 11 مليار درهم لمقرضين ومقاولين. (إعداد لبنى صبرى للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي - هاتف 0020225783292)