مقدمة 1-طاقة أبوظبي تتكبد خسائر في 2013 بسبب حيازات أمريكا الشمالية

Tue Mar 25, 2014 9:45am GMT
 

(لاضافة تفاصيل واقتباسات وسعر السهم)

دبي 25 مارس آذار (رويترز) - قالت شركة أبوظبي الوطنية للطاقة (طاقة) اليوم الثلاثاء إنها تكبدت خسارة صافية قدرها 2.52 مليار درهم (687 مليون دولار) في 2013 بسبب مخصصات غير نقدية ترتبط بقيمة حيازاتها للنفط والغاز في أمريكا الشمالية.

كانت طاقة حققت ربحا بعد خصم حقوق الأقلية بلغ 649 مليون درهم في 2012. وقالت الشركة إن مجلس الإدارة أوصى بعدم توزيع أرباح عن 2013 بعد أن أوصى بعشرة فلوس للسهم عن 2012.

وعزت طاقة معظم المخصصات البالغة 3.25 مليار درهم إلى "تراجع قيمة أصول النفط والغاز في أمريكا الشمالية وانخفاض مستوى التوقعات طويلة الأمد لأسعار الغاز الطبيعي في أمريكا الشمالية. وتتماشى هذه المخصصات مع نظيرتها في الشركات الأخرى العاملة في قطاع إنتاج الغاز في أمريكا الشمالية."

وأضافت أن ذلك لا يؤثر في قدرة الشركة على مواصلة أعمالها أو خدمة ديونها. وتابعت الشركة ان التدفقات النقدية تحسنت العام الماضي وزادت الأرباح قبل حساب الفائدة والضرائب والإهلاك واستهلاك الدين واحدا بالمئة إلى 13.4 مليار درهم.

وهوت أسهم طاقة لتنزل بنسبة عشرة بالمئة وهو الحد الاقصى المسموح به يوميا في بورصة أبوظبي.

وقالت الشركة إن الإيرادات الإجمالية تراجعت سبعة بالمئة العام الماضي إلى 25.76 مليار درهم.

وتمتلك شركة طاقة استثمارات حول العالم تشمل منشآت انتاج في بحر الشمال ومحطات كهرباء في الهند وغانا والمغرب. وقال كارل شيلدون الرئيس التنفيذي لطاقة إن الشركة ستستمر في الإنفاق الرأسمالي القوي رغم الخسائر.

وذكر شيلدون في مؤتمر صحفي بالهاتف مع الصحفيين إن الإنفاق الرأسمالي للشركة في 2014 سيتراوح بين مليارين و2.5 مليار دولار ويقل قليلا" من مستواه في 2013.   يتبع