مقدمة 1-طيران الإمارات: تهديدات خارجية مثل إيبولا تؤثر على القطاع

Wed Nov 12, 2014 10:59am GMT
 

(لإضافة خلفية وتوقعات رئيس مجلس الإدارة)

من نادية سليم

دبي 12 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - أعلنت طيران الإمارات اليوم الأربعاء نمو صافي ربح النصف الأول من العام وقالت إن قطاع النقل الجوي سيظل تحت تأثير أزمة فيروس إيبولا والصراعات الإقليمية وضبابية توقعات الاقتصاد العالمي.

وحققت رابع أكبر ناقلة في العالم من حيث عدد المسافري الدوليين أرباحا بلغت 1.9 مليار درهم (517.3 مليون دولار) للأشهر الستة المنتهية في 30 سبتمبر أيلول ارتفاعا من 1.7 مليار درهم قبل عام.

وحذر الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس مجلس الإدارة من أن شركة الطيران تواجه عدة تهديدات للقطاع خارجة عن نطاق سيطرتها.

وقال في بيان إن تلك التهديدات الخارجية التي لا يمكن التكهن بها أو إدارتها بشكل مباشر مثل الأداء الضعيف للاقتصاد العالمي وتفشي فيروس إيبولا وتقلبات سعر الصرف والصراعات الإقليمية هي التي يمكن أن تخرج جهود الشركة وخططها عن مسارها.

وأضاف أن تلك المشاكل تتزايد وتؤثر على الطيران التجاري والسفر ولا يبدو أن هناك حلا سريعا لها.

وتكافح سلطات الصحة العالمية لاحتواء أسوأ تفش لمرض إيبولا منذ اكتشافه عام 1976. وأودى الفيروس بحياة 4950 شخصا على الأقل.

وفي الشهر الماضي قال تيم كلارك رئيس طيران الإمارات إن الطلب على الرحلات من آسيا إلى افريقيا تراجع بسبب المخاوف من إيبولا.   يتبع