مقدمة 1-تراجع أرباح أبوظبي الإسلامي بختام موسم نتائج متباين للبنوك

Tue Feb 14, 2017 4:05pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل وخلفية)

من ستانلي كارفالو

أبوظبي 14 فبراير شباط (رويترز) - أظهرت نتائج أعمال مصرف أبوظبي الإسلامي اليوم الثلاثاء انخفاض أرباحه في الربع الأخير من العام الماضي بينما أعلن بنك الاتحاد الوطني ارتفاع إيراداته في ختام موسم نتائج أعمال متباين لبنوك الإمارة.

وتعاني البنوك المحلية الخمسة في الإمارة من نقص السيولة وتزايد القروض المتعثرة بسبب التأثير الاقتصادي لهبوط أسعار النفط.

وتظل معدلات نمو القروض والودائع في خانة الآحاد وتواصل البنوك تجنيب مخصصات للقروض المتعثرة أو المشكوك في تحصيلها.

وذكر أبوظبي الإسلامي أكبر بنك إسلامي في الإمارة أنه حقق ربحا صافيا بلغ 455.1 مليون درهم (124 مليون دولار) في ثلاثة أشهر حتى 31 ديسمبر كانون الأول بانخفاض 4.7 بالمئة. وقال البنك في بيان إن الإيرادات تراجعت اثنين بالمئة بينما زادت المخصصات 1.2 بالمئة عن نفس الربع من 2015.

وقال طراد المحمود الرئيس التنفيذي لمصرف أبوظبي الإسلامي إن الآفاق الاقتصادية للإمارات العربية المتحدة عموما في 2017 "مشجعة" مدعومة بتعافي أسعار النفط.

لكنه أضاف "نتوقع نموا طفيفا في تمويلات العملاء على مستوى الدولة وزيادة في الخسائر الائتمانية في قطاع الأفراد."

وعلى عكس ذلك قال بنك الاتحاد الوطني إن صافي ربحه في الربع الأخير من العام الماضي ارتفع 29 بالمئة إلى 251 مليون درهم بدعم من انخفاض حاد في المخصصات.   يتبع