25 أيار مايو 2011 / 15:19 / منذ 6 أعوام

رويال اويستر الإماراتية تنفي استيراد الوقود لحساب إيران

(لإضافة تفاصيل)

دبي 25 مايو ايار (رويترز) - نفت رويال اويستر جروب التي تتخذ من الإمارات العربية المتحدة مقرا وهي إحدى الشركات التي تواجه عقوبات أمريكية بسبب تجارتها مع إيران المشاركة في استيراد الوقود لحساب الجمهورية الإسلامية.

وقال مسؤول في الشركة طلب عدم نشر اسمه "نعتقد أن هذا ليس عدلا ... علمنا أنه لا مشكلة في التصدير من إيران لكن هناك مشكلة في الاستيراد وقد كنا (نعمل) في ناحية التصدير."

وأضاف "كنا نأخذ بعض الزيوت الأساسية وننقلها إلى أماكن مثل سلطنة عمان والهند والإمارات."

وأعلنت الولايات المتحدة يوم الثلاثاء فرض عقوبات على شركة بتروليوس دي فنزويلا الحكومية وست شركات أخرى للنفط والشحن لمشاركتها في تجارة مع إيران مخالفة للحظر الأمريكي.

ومن بين ست شركات منها رويال اويستر أشارت الولايات المتحدة إلى شركة سبيدي شيب ومقرها الإمارات ولم يتسن الاتصال بها على الفور للتعليق.

وتزيد الخطوة من الضغط على طهران بعدما أعلن الاتحاد الأوروبي يوم الإثنين توسيع نطاق العقوبات المفروضة عليها.

وأضاف الاتحاد الأوروبي مئة جهة إلى قائمة الشركات والأشخاص الذين تشملهم عقوباته في محاولة لإجبار طهران على التخلي عن برنامجها النووي الذي يعتقد الغرب انه يهدف إلى اكتساب سلاح نووي.

ومازالت إيران وهي خامس أكبر دولة مصدرة للنفط في العالم تعتمد على واردات البنزين على الرغم من جهودها لزيادة الانتاج المحلي عن طريق استخدام منشآت البتروكيماويات وللحد من الطلب برفع أسعار الوقود.

وتعمل رويال اويستر التي تأسست عام 2001 في دبي في مجال الشحن وإدارة المشروعات الهندسية ومشروعات المشتريات والانشاءات في قطاع النفط والغاز والتجارة وفقا لما تورده على موقعها على الانترنت.

ويفيد موقعها انها تملك 17 سفينة منها خمس ناقلات. وقال المسؤول التنفيذي "لا نعمل بتجارة النفط.نقوم فقط بأعمال الشحن. نؤجر سفننا. ولا نعلم من يشتري الشحنة."

ورد على سؤال عما إذا كان قلقا من فقد أعمال بسبب العقوبات قائلا "هناك دائما أعمال في أماكن أخرى. سفننا تعمل الآن في افريقيا وأوروبا."

وقال إن الشركة لا ترى مشكلة في التأمين على سفنها.

وخوفا من الوقوع تحت طائلة العقوبات تشعر شركات التأمين الدولية بالقلق من تغطية شركات السفن التي تعمل في توريد شحنات المنتجات المكررة لإيران.

وقال المسؤول دون أن يحدد شركات بالاسم "سنحصل على التأمين. هناك العديد من الشركات المستعدة للقيام بذلك."

وفي فبراير شباط الماضي قالت شركة ان.اي.تي.سي كبرى الشركات الإيرانية لتشغيل ناقلات النفط إن شركات التأمين على السفن رفضت تجديد وثائق التأمين للعام المقبل بسبب تشديد العقوبات.

ل ص - م ل (قتص)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below