الدار تستبعد إلغاء القيد ببورصة أبوظبي

Wed Jan 19, 2011 9:53am GMT
 

(لاضافة تفاصيل وتعليق محلل)

من برافين مينون

دبي 19 يناير كانون الثاني (رويترز) - قالت الدار العقارية الإماراتية اليوم الأربعاء إنها ستظل شركة مساهمة عامة مما هدأ مخاوف المستثمرين من أن تقدم الشركة على الغاء القيد بالبورصة على غرار ما فعلته آبار للاستثمار العام الماضي.

وكان من شأن الغاء قيد أسهم الدار أن يؤدي لتداعيات سلبية كبيرة على بورصة أبوظبي حيث أن سهمها هو الأكثر سيولة بالسوق. وتقوم حكومة أبوظبي بانقاذ شركة التنمية العقارية المثقلة بالديون من خلال حزمة انقاذ اعلنت الأسبوع الماضي.

وقال شفقت مالك المدير المالي للشركة في بيان إلى البورصة "لا يوجد أي نية أو حتى اقتراح بالغاء ادارج الشركة أو اسهمها أو تحويلها إلى شركة مساهمة خاصة."

وقال محللون إن استمرار قيد الشركة بالبورصة أمر منطقي على المدى البعيد.

وقال اكرم انوس محلل استراتيجيات المبيعات المؤسسية بمنطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا في المال كابيتال "لا أرى سببا يدفع الدار لالغاء القيد ... هذه الشركة تحتاج الوصول لأسواق الأسهم والديون على المدى البعيد ومازالت هي الاكثر سيولة في بورصة أبوظبي."

وأضاف "الهدف هو خلق مزيد من العمق في السوق مستقبلا وليس العكس ... اعتقد أنك تحقق استقرار الشركة ثم تتطلع لخفض حصتك بعد بضع سنوات من الآن. آبار كانت حالة استثنائية."

وتحولت آبار إلى شركة خاصة في سبتمبر ايلول العام الماضي.   يتبع