تراجع رسوم انشطة الاستثمار المصرفية في الشرق الاوسط في الربع/1 .

Sun Apr 10, 2011 8:35am GMT
 

من دينش ناير

دبي 10 ابريل نيسان (رويترز) - تفيد بيانات من تومسون رويترز ان رسوم انشطة الاستثمار المصرفية في الشرق الاوسط انخفضت في الربع الاول من العام بسبب الاضطرابات السياسية في المنطقة التي دفعت المستثمرين للابتعاد عن اسواق المال واضعفت الاقبال على ابرام صفقات.

وانخفض اجمالي رسوم انشطة الاستثمار المصرفية 58 في المئة في الربع الاول إلى 48.8 مليون دولار مقارنة مع 116.3 مليون دولار في نفس الفترة من العام السابق.

ويعاني عدد كبير من دول الشرق الاوسط وشمال افريقيا من اضطرابات سياسية عنيفة دفعت المستثمرين للاكتفاء بمتابعة السوق والغاء خطط ابرام صفقات.

وذكر راسل هاورث العضو المنتدب في تومسون رويترز الشرق الاوسط وافريقيا في بيان "من الواضح ان الاضطرابات في الشرق الاوسط اثرت على صناعة الاستثمار المصرفي في المنطقة في الربع الأول اذ ابرم عدد قليل جدا من الصفقات مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي."

وكان التأثير الاكبر على صفقات الاندماج والاستحواذ وتراجعت الرسوم 66 في المئة إلى 16.7 مليون خلال الربع الأول. ولم يظهر اسم أي من البنوك القيادية في جدول التصنيف في الربع الاول.

وقال مسؤولون تنفيذيون في قطاع الاندماج والاستحواذ في ستاندرد تشارترد الشهر الماضي ان الاضطرابات السياسية التي تجتاح المنطقة سترجيء صفقات مقررة ومن المتوقع ان تشهد ثباتا مقارنة بالعام الماضي.

والغت مؤسسة الامارات للاتصالات (اتصالات) خططها لشراء حصة مسيطرة في منافستها الكويتية زين الشهر الماضي ويرجع ذلك جزئيا للاضطرابات الاقليمية.

بالنسبة لاسواق الدين تصدر الجدول بنك دويتشه وسجل رسوما 4.1 مليون دولار. وبلغ اجمالي حجم الاصدارات 5.5 مليار دولار في الربع الاول بانخفاض 2 في المئة عن العام السابق.   يتبع