مقدمة 1-رأس الخيمة الوطني يتطلع لإصدار سندات بالحجم القياسي

Mon Jun 9, 2014 1:01pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل وخلفية)

دبي 9 يونيو حزيران (رويترز) - قالت وثيقة لمرتبي إصدار سندات اليوم الاثنين إن بنك رأس الخيمة الوطني (راك بنك) قد يبيع سندات بالحجم القياسي بعدما أعلن عن خطط للاجتماع بمستثمري أدوات الدخل الثابت.

وبهذا ينضم البنك الحاصل على تصنيف ‭BBB+‬ من فيتش إلى الشركات الإماراتية الأخرى التي تطرق أسواق السندات في وقت يشهد انخفاض تكاليف الاقتراض بفضل تنامي إقبال المستثمرين الأجانب والاضطرابات في أسواق ناشئة أخرى.

وتختتم كل من مجموعة إعمار مولز التابعة لإعمار العقارية أكبر شركة مدرجة في دبي واتصالات اجتماعات مع المستثمرين غدا الثلاثاء ومن المتوقع أن تسعر الأخيرة أحد أكبر إصدارات السندات لشركة خليجية على الإطلاق.

واختار البنك وهو سادس أكبر بنك مدرج في بورصة أبوظبي من حيث القيمة السوقية بنك أبوظبي الوطني وستاندرد تشارترد لترتيب الجولات الترويجية.

وقالت وثيقة منفصلة إن لقاءات المستثمرين ستعقد في الإمارات يوم 11 يونيو حزيران ثم في سنغافورة 13 يونيو حزيران وفي لندن 16 يونيو حزيران.

وقد يتبع ذلك إصدار سندات دولارية بالحجم القياسي حسبما تمليه أوضاع السوق. وعادة لا يقل حجم الإصدار القياسي عن 500 مليون دولار.

والبنك مملوك بأكثر من 50 بالمئة لحكومة رأس الخيمة وتتركز أعماله في التجزئة المصرفية التي درت 91 بالمئة من إيرادات التشغيل لعام 2013 حسبما أفاد عرض توضيحي للمستثمرين حصلت عليه رويترز.

وشكلت قاعدة العملاء القوية في السابق مصدر جزء كبير من تمويل البنك وقال العرض التوضيحي إن الودائع ساهمت بنسبة 75 بالمئة من متطلباته التمويلية كما في 31 مارس آذار.

وبلغت نسبة رأس المال الأساسي 27.6 بالمئة في نهاية الربع الأول وهو مستوى أعلى بكثير من معظم البنوك الإماراتية والغربية.

وفي الفترة الأخيرة حصل البنك البالغة قيمته السوقية 3.8 مليار دولار على الموافقة لرفع سقف الملكية الأجنبية فيه إلى 40 بالمئة من 20 بالمئة. وعمد عدد من الشركات الإماراتية إلى ذلك في الأشهر الأخيرة بعد إدراج الإمارات على مؤشر ام.اس.سي.آي للأسواق الناشئة. (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)