بنك إسلام بروناي يساهم في ترتيب قرض إسلامي

Wed Oct 29, 2014 12:30pm GMT
 

من برناردو فيزكاينو

دبي 29 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال مسؤول في بنك إسلام بروناي دار السلام لرويترز اليوم الأربعاء إن البنك يساهم في ترتيب قرض إسلامي مجمع بالحجم القياسي يأمل في إنجازه في وقت لاحق هذا العام من أجل مشروع للبتروكيماويات في السلطنة الغنية بالنفط.

وقال جاويد أحمد العضو المنتدب للبنك إنه يجري وضع اللمسات النهائية فيما يخص العملة وأجل الصفقة التي ستكون أكبر معاملة موافقة للشريعة في بروناي حتى الآن.

وعادة ما يكون حجم الصفقة القياسية 500 مليون دولار على الأقل.

ويعتمد اقتصاد بروناي بكثافة على صادرات النفط والغاز وشهدت السوق بالفعل خمس صفات موافقة للشريعة لتمويل سفن منذ عام 2001 تراوحت أحجامها بين 150 و200 مليون دولار.

لكن أحمد قال إن القرض المجمع الجديد قد يفتح الباب أمام نطاق أوسع من الصفقات في بروناي ربما تكون مقومة بالعملة المحلية أو بعملات أجنبية.

وتستحوذ البنوك الإسلامية في بروناي على 45 بالمئة من إجمالي الودائع المصرفية في السلطنة التي يسكنها قرابة 400 ألف شخص. وقال أحمد إن من المتوقع وصول النسبة إلى 50 بالمئة خلال عامين أو ثلاث.

وأضاف أن بنك إسلام بروناي دار السلام أكبر بنك في البلاد سيدرس في المدى المتوسط تأسيس موطئ قدم إقليمي له في آسيا لتعزيز فرص نموه وقال إن ماليزيا وإندونيسيا تتيحان أفضل الفرص.

ومن بين المساهمين في بنك إسلام بروناي دار السلام حكومة السلطنة والمؤسسة الخيرية التابعة للسلطان وشركة فجر كابيتال للاستثمار المباشر التي مقرها دبي. (إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي)