بنك الخليج الأول يطلق برنامج صكوك في ماليزيا بقيمة 1.07 مليار دولار

Thu Mar 6, 2014 9:06am GMT
 

كوالالمبور 6 مارس آذار (رويترز) - قالت وكالة رام للتصنيف الائتماني اليوم الخميس إن بنك الخليج الأول في أبوظبي - ثالث أكبر بنوك الإمارات من حيث الأصول - سيجمع 3.5 مليار رنجيت (1.07 مليار دولار) من خلال سندات إسلامية (صكوك) في ماليزيا.

وستتولى شركة بنك الخليج الأول للصكوك التابعة للبنك إصدار برنامج الصكوك. ومنحت وكالة رام برنامج الصكوك تصنيف ‭AAA‬ بفضل حجم البنك وإمكانية حصوله على دعم حكومي نظرا لامتلاك الأسرة الحاكمة في أبوظبي 64 بالمئة من أسهمه.

وتأتي خطوة بنك الخليج الأول بعد مؤسسات عديدة لجأت إلى سوق الصكوك في ماليزيا وهي الأكبر في العالم. وكانت ماليزيا مركزا لأكثر من ثلثي إصدارات الصكوك العالمية في النصف الأول من 2013 وتلتها السعودية والإمارات.

وقالت رام "التصنيف يعكس أيضا ربحية البنك الممتازة والرسملة القوية وتوسع شبكة فروعه وجودة أصوله المعقولة."

وسيستخدم البنك حصيلة الإصدار في تعزيز عملياته اليومية. ولم تذكر رام متى سيطرح البنك أول إصدار.

(الدولار = 3.2710 رنجيت ماليزي)

(إعداد عبد المنعم هيكل للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)